العثور على جثة محامٍ مقدسي مشنوقا في منزله

تابعنا على:   19:27 2014-04-29

أمد / القدس المحتلة : عُثر اليوم الثلاثاء،على جثة المحامي المقدسي أمجد الصفدي (35 عاما)، مشنوقا داخل منزله في البلدة القديمة بالقدس.

وأفاد أمجد أبو عصب، رئيس لجنة الاسرى المقدسيين، بأنه تم العثور على جثة المحامي الصفدي بمنزله بالبلدة القديمة، حيث افرج عنه الخميس الماضي من سجون الاحتلال عقب اعتقاله مع عدد من المحامين لمدة شهرين، مشيرا إلى أنه افرج عنه بشرط الحبس المنزلي وغرامة مالية بمبلغ 20 ألف شيقل.

وأوضح أبو عصب، أن المحامي الصفدي تعرض للتعذيب والتحقيق القاسي، لاجباره على الاعتراف بما يمليه عليه الاحتلال، وهو ما ادى الى اصابته بانهيار عصبي، محملا سلطات الاحتلال المسؤولية عن وفاته.

وقال إن محكمة الصلح الاسرائيلية كان من المفترض ان تعقد اليوم، جلسة للبت في قرار اعتقاله او الافراج عنه.

وسيشيع جثمانه بعد عصر اليوم بعد الصلاة عليه في المسجد الاقصى المبارك.