نقابة المحامين والقضاء يجتمعان لمتابعة تنفيذ مذكرة التفاهم

تابعنا على:   15:49 2014-04-29

أمد / رام الله : انعقد في مقر مجلس القضاء الأعلى اجتماع ضم أعضاء لجنة المتابعة والتنسيق المكلفين من قبل مجلس القضاء الأعلى، والمكون من السادة القضاة القاضي عماد مسودة رئيس إدارة المحاكم، والقاضي رائد عساف أمين عام مجلس القضاء الأعلى، مع أعضاء اللجنة المكلفين من قبل مجلس نقابة المحامين ضم نقيب المحامين المحامي حسين شبانة، واعضاء مجلس النقابة المحامي جواد عبيدات، والمحامي خلود الدجاني.

هذا وعقد الاجتماع لبحث ما تم تنفيذه من مذكرة التفاهم الموقعة بين مجلس القضاء الأعلى ومجلس نقابة المحامين بتاريخ 26/2/2014، حيث تمّ تنفيذ البنود الثاني، والخامس، والثامن من المذكرة، وأصدر مجلس القضاء الأعلى التعاميم الخاصة بها، والتي تتعلق بمحاضر الدعاوى، وشطب الدعاوى، وتم تنفيذ البند 20 من المذكرة بإرسال كافة القرارات الصادرة عن محكمة النقض إلى نقابة المحامين.

وتم بحث الشكاوى المرفوعة من قبل المحامين للنقابة والتعامل معها فوراً، واتفقت اللجنة على تفعيل دور اللجان الفرعية مع رؤساء المحاكم في المحافظات، وذلك بتعاونها في تذليل أي عقبات تواجه سير العمل القضائي.

واتفقت اللجنة أيضاً على إحالة أمر التصديق على السندات التي يصادق عليها الكاتب العدل إلى المكتب الفني للمحكمة العليا لبيان رأيه إذا كان يتوجب تصديقها من نقابة المحامين.

وتم تحديد موعد الجلسة القادمة بين اللجنتين مع إبقاء التنسيق والمتابعة مستمرة في كل وقت لتحقيق الاهداف المشتركة، وتنفيذ كافة بنود اتفاقية التفاهم التي تحتاج الى جهداً مشتركا.

بدوره القاضي عماد مسودة اعرب عن سعادته بالاجواء الايجابية التي سادت الاجتماع،واشاد بالتعاون والحوار البناء.

واكد نقيب المحامين على ان اللجنة المشكلة من نقابة المحامين ومجلس القضاء الاعلى هي جسم واحد يعمل على الرقي بالعمل وتذليل الصعوبات.