عطا الله حنّا: نرحّب بالوحدة الوطنيّة التي هي مصدر قوة لشعبنا

تابعنا على:   19:30 2014-04-28

أمد / القدس المحتلة : ترأس المطران عطاالله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس خدمة صلاة الغروب الاحتفالية ومباركة الخمس خبزات وذلك في كنيسة دير القديس اليعازر للروم الارثوذكس في العيزرية، وقد شاركه في الخدمة قدس الأب اثناسيوس وقدس الأب ابيفانيوس بمناسبة عشية أحد توما وهو الأحد الأول بعد عيد الفصح.

وقد رتّلت جوقة من راهبات الدير بحضور حشد من المصلين وفي ختام الصلاة ألقى المطران عظته الدينية متحدثاً عن أهمية الإيمان في حياتنا، كما تحدّث عن أحد توما أول أحد بعد القيامة الذي يسمى \\\"الأحد الجديد\\\"

وفي لقائه مع أبناء الرعية أعرب المطران عن ارتياحه بعد المصالحة الفلسطينية التي تحققت وتمنى أن تتعزز وتتقوى مستقبلاً من أجل مصلحة الشعب الفلسطيني.

وأكّد أن شعبنا الفلسطيني يستحق الحرية والعيش الكريم وأنه ناضل ومازال يناضل من أجل حريته وكرامته واستقلاله وتمنى أن تؤدي المصالحة إلى توحيد الجهود من أجل النهوض بشعبنا وأن نحافظ على وطننا وقدسنا ومقدساتنا.

ورحّب المطران حنا بالمصالحة الوطنية التي كان ينادي بها منذ سنوات وأنه يأمل ويتمنى أن لا تعود الانقسامات التي لا يستفيد منها إلا الأعداء.

وأكّد أن الوحدة الوطنية هي قوة للشعب من أجل الصمود والثبات وتحرير الأرض والمقدسات واستعادة الحقوق الوطنية.

 

اخر الأخبار