اعضاء من البرلمان الاوروبي وقيادة حزب الشعب تثمن اتفاق المصالحة وتدعو الى تطبيقه على الارض

تابعنا على:   03:26 2014-04-28

أمد/ غزة : ثمن اعضاء من البرلمان الاوروبي وقيادة حزب الشعب الفلسطيني اتفاق المصالحة الفلسطينية ودعوا الى تطبيقه على الارض  , جاء ذلك خلال اجتماع وفد اناديكم التضامني الذي يضمن برلمانيين اوروبيين وناشطين حقوقيين وناشطين في لجنة المقاطعة الدولية BDS من اسبانيا وفرنسا وفنزويلا والارجنتين \\\" مع حزب الشعب الفلسطيني حيث كان في استقبالهم عضوي المكتب السياسي طلعت الصفدي ووليد العوض , وعضوي اللجنة المركزية  وجيه ابو ظريفة وعادل خريس , ومحمد صالح منسق كتلة اتحاد الطلبة التقدمية وعدد من كوادر وقيادات شبيبة الحزب ومحافظة غزة

من جهته رحب طلعت الصفدي عضو المكتب السياسي لحزب الشعب بالوفد التضامني , مؤكدا على دورها الطليعي والريادي في فضح ممارسات الاحتلال الاسرائيلي تجاه شعبنا الفلسطيني.

واطلع الصفدي الوفد التضامني على اهم ما جاء في اتفاق المصالحة خاصة فيما يتعلق بحكومة الوفاق الوطني والاعلان عن موعد للانتخابات الرئاسية والتشريعية , واصلاح منظمة الاتحرير والاعلان عن موعد لانتخابات المجلس الوطني , معتبرا ذلك  خطوة اولى تجاه اعادة بناء الدولة الفلسطينية على اسس ديمقراطية قائمة على الحرية والعدالة الاجتماعية

حيث هنأ الوفد قيادة الحزب والشعب الفلسطيني بانجاز اتفاق المصالحة , معتبرا اياه المخرج الاسلاسي لانهاء العزلة السياسية عن قطاع غزة , والضغوطات الامريكية والاسررائيلية على القيادة الفلسطينية للاستمرار في مفاوضات وصلت الى طريق مسدود .

ومن جهتها اكدت سارة فيلا عضو البرلمان الكتالوني في اسبانيا ان الشعب الكتالوني يقف الى جانب الشعب الفلسطيني ويدعم حقوقه المشروعة في الاستقلال والحرية من نير الاحتلال .

وعبرت فييلا عن قلقها ازاء مواقف حكومتها فيما يخص القضية الفلسطينية , منوهة الى ان حركة الاستقلال الكتالوني قامت بالعديد من الحملات الشعبية والتضامنية مع الشعب الفلسطيني للضغط على حكومتها باتخاذ مواقف اكثر جدية تجاه القضية الفلسطينية .