انسحاب الجبهة الشعبية من الجلسة الختامية للمجلس المركزي لمنظمة التحرير

تابعنا على:   01:36 2014-04-28

أمد / رام الله :انسحب ممثلي الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين من الجلسة الختامية للمجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية المنعقد برام الله، وذلك رفضاً لما تضمنه البيان الختامي للمجلس من موقف يتعلق بالعودة للمفاوضات، كما اكدت عضو المكتب السياسي للجبهة خالدة جرارا في تصريح مقتضب لها .

وأكدت جرار في تصريحات صحفية، رفضهم لقرار المجلس المصر على الاستمرار في نهج المفاوضات، حتى لا تمثل غطاءا سياسيا للعودة إلى المفاوضات مرة أخرى أو استئنافها بشروط، ما يعني استئناف المسار التفاوضي المنفرد والمباشر بالرعاية الأمريكية.

وشددت على أن انسحاب الوفد من الجلسة لتأكيد على الوقف النهائي للمفاوضات والتنسيق الأمني المترتب عليها، مع إصرار المجلس المركزي بالاستمرار في نهج المفاوضات.

كما أكدت جرار على إنهاء الانقسام لتقوية الموقف الفلسطيني، رافضة ربط المفاوضات بإنهاء الانقسام، والدعوة لإيجاد صياغة بديلة للتفاوض للتصدي لكافة الصعوبات التي تواجهها القضية الفلسطينية.

 

اخر الأخبار