دعا لحل مشاكل الموظفين..العوض: غزة رافعة للمشروع الوطني وقضياها تستحق اﻻهتمام

تابعنا على:   20:19 2014-04-27

أمد/ رام الله: قال وليد العوض  عضو المكتب السياسي لحزب الشعب وعضو المجلس المركزي الفلسطيني ان  الوقت قد حان  اﻻوان ان يتم اﻻنتقال من السلطة  للدولة والتعامل  مع مؤسساتها كدولة تحت اﻻحتﻻل خاصة بعد قرار اﻻمم المتحدة باﻻعتراف بدولة فلسطين، جاء ذلك ﻻل كلمته امام المجلس المركزي.

  ودعا العوض في كلمته الى عدم تمديد المفاوضات، وفقا لما سارت عليه الجولة الراهنة التي افضت الى الفشل بفعل الموقف اﻻسرائيلي المدعوم امريكيا، واشار العوض الى ضر ورة  التمسك بشروط  حاسمة  تتمثل بالوقف الشامل لﻻستيطان وتوفر مرجعة دولية ممثلة بقرارات الشرعية الدولية واﻻفراج عن اﻻسرى وان تكون قضية حسم مسألة الحدود طبقا لحدود 1967 هي القضية الرئيسية  مع رفض تبادل اﻻراضي او ربطها بالحدود.

 كما دعا العوض ﻻعتماد استراتيجية واضحة  فلسطينية  تقوم على خطة اقتصادية وسياسية، وتفعيل المقاومة الشعبية واستثمار التضامن الدولي ومواصلة اﻻنضمام للمنظمات الدولية، والعمل على توسيع الرعاية  الدولية للعملية السياسية.

 وعن المصالحة الوطنية ثمن العوض اﻻتفاق اﻻخير بين وفد المنظمة وحماس  ودعا لسرعة تطبيقه والبدء بمشاركة حكومة الوفاق حسب اﻻتفاق وتطبيق كل ما اتفق عليه، كما شدد العوض على  ضرورة حل قضايا غزة بسرعة، خصوصا رواتب اسر  شهداء حرب 2008، مشيرا  الى انه من المعيب علينا ان يبقى اطفال شهداء الحرب دون  رواتب.

 كما دعا ايضا الى حل قضية موظفي 2005 والعقود وشركة البحر وغيرها من المشاكل التي تهم الناس، مذكرا ان  غزة ستبقى رافعة للمشروع الوطني وهي تستحق كل  اﻻهتمام.

 

اخر الأخبار