حزب شريك في حكومة نتنياهو يدعو لـ\\\"تجريم\\\" الاتصال بمنظمة التحرير الفلسطينية

تابعنا على:   14:29 2014-04-27

أمد/ تل أبيب: قدم حزب \\\"البيت اليهودي\\\" اليميني المتطرف وعضو الائتلاف الحكومي الإسرائيلي، اقتراح قانون للكنيست يجرم الاتصال مع منظمة التحرير الفلسطينية ويعتبره جريمة جنائية يعاقب عليها القانون سواء بالاعتقال أو السجن أو دفع غرامات مالية.

تجدر الاشارة الى أن (إسرائيل) ألغت هذ القانون زمن إبرام اتفاق \\\"اوسلو\\\" مع منظمة التحرير الفلسطينية عام 1993 ، ولكن الان عادت جهات متطرفة في الحكومة الإسرائيلية لاقتراح مشروع القانون رداً على اتفاق المصالحة ونية المنظمة ضم حركتي حماس والجهاد الاسلامي إليها.

وبادر عضو الكنيست \\\"نيسان سلومينكس\\\" من حزب \\\"البيت اليهودي\\\" بتقديم اقتراح القانون ونص على تجريم كل محاولة اتصال أو عقد لقاءات من قبل إسرائيليين مع منظمة التحرير ويعتبرها مخالفة قانونية يعاقب عليها.

وذكرت صحيفة \\\"معاريف\\\" العبرية اليوم الاحد، أن اقتراح القانون سيثير عاصفة كبيرة داخل وخارج الائتلاف الحكومي، مشيرة ان اعضاء الكنيست الذين زاروا قبل اسبوع المقاطعة في رام الله لن يسمح لهم بالعودة مرة ثانية كما سيمنع القانون الحكومات الإسرائيلية مع الاتصال بالسلطة الفلسطينية.

اخر الأخبار