الخارجية الفرنسية: ندعم المصالحة الفلسطينية تحت سلطة عباس

تابعنا على:   12:33 2014-04-25

أمد/ باريس: قالت الخارجية الفرنسية إن بلادها \\\"لطالما دعمت المصالحة الفلسطينية تحت سلطة الرئيس الفلسطينى محمود عباس\\\" جاء ذلك فى رد على سؤال الكترونى أرسلته مراسلة الأناضول للخارجية الفرنسية، أمس الخميس، حول رد فعل باريس تجاه المصالحة الفلسطينية الأخيرة بين منظمة التحرير وحماس. 

واضافت الخارجية الفرنسية فى ردها: \\\"لقد أخدت فرنسا علما بالإعلان عن تشكيل حكومة فلسطينين مؤلفة من شخصيات مستقلة\\\" وتابعت: \\\"فرنسا تبدى استعدادها للعمل مع حكومة تابعة للسلطة الفلسطينية رافضة للعنف ومنخرطة فى عملية السلام وتقبل بمجموع الاتفاقيات مع اسرائيل والالتزامات المترتبة عنها\\\".

وأردفت : \\\"كافة الجهود المبذولة اليوم يجب أن تنصب فى متابعة وإنجاح عملية السلام\\\" ووقع أمس الأول الأربعاء، وفد فصائلى من منظمة التحرير الفلسطينية مكلف من الرئيس الفلسطينى محمود عباس، اتفاقاً مع حركة حماس فى قطاع غزة، يقضى بإنهاء الانقسام الفلسطينى، وتشكيل حكومة توافقية فى غضون 5 أسابيع، والتأكيد على تزامن الانتخابات التشريعية، والرئاسية، والمجلس الوطنى، ويخوّل الرئيس عباس بتحديد موعد الانتخابات، بالتشاور مع القوى والفعاليات الوطنية، على أن يتم إجراء الانتخابات بعد 6 أشهر من تشكيل حكومة التوافق على الأقل.

 

 

اخر الأخبار