المصالحة الفلسطينية تحققت رغم أنف تصريحات الوقحة

تابعنا على:   18:17 2014-04-24

د.جمال محمد أبو نحل

بعد سبع سنواتٍ عجاف ذاق فيها الشعب الفلسطيني المُر والعلقم والحنظل بسبب الانقسام الفلسطيني بين فتح وحماس، وقع وفد منظمة التحرير برئاسة الأخ عزام الأحمد، والأخ اسماعيل هنية عن حركة حماس اتفاق المصالحة لتطوى صفحة من الانقسام البغيض تحت أقدام الشعب الفلسطيني ووراء ظهرهِ – تلك اللحظة انتظرنا تطبيقها بفارغ الصبر وأن تأتي متأخرة خير من أن لا تأتي لأن الانقسام كان بمثابة السرطان الخبيث الذي كان لابد من القضاء عليه، وكان الشعب الفلسطيني يحبس أنفاسه خوفًا من الفشل كالمرات السابقة لكنهم فعلوها هذه المرة حينما توفرت النوايا الصادقة ونضجت الظروف لكلا الجانبين لإنهاء الاقسام وطي هذا المرض البغيض دون رجعة؛ وما أن تم توقيع اتفاق المصالحة حتي جاء رد فعل وسائل اعلام الاحتلال الإسرائيلي على مؤتمر المصالحة الفلسطينية، ليحمل عبارات تهاجم طرفي المصالحة تارة وتحذر أحدهم تارة أخرى ومن تلك التصريحات العنصرية لقادة العدو الصهيوني ما يلي: \\\"وحدة أهداف مخربي الدولة الإسرائيلية\\\" هذا مما قاله \\\" زئيف الكين \\\" نائب وزير الخارجية الإسرائيلي الاتفاق الفلسطيني قائلا :\\\" تكشف إقامة حكومة وحدة بين ابو مازن وحماس مرة أخرى وحدة الأهداف بين مخربي حماس وقيادة فتح والممتثلة بتدمير دولة إسرائيل \\\"، مضيفاً \\\" لم يفاجئني من يدفع رواتب القتلة فقد وجد مكانه الطبيعي بالعناق الحار مع حماس – وفي تصريح عنصري أخر لهم: \\\"إسرائيل اليوم تركز على تحذيرات نتنياهو لأبو مازن\\\" فيما أهتم موقع صحيفة «إسرائيل اليوم» المقربة من نتنياهو بسرد تحذيرات نتنياهو ونفتالي بينت التي أطلقوها طيلة ساعات اليوم ضد المصالحة مخيرين الرئيس الفلسطيني بين السلام مع إسرائيل والمصالحة مع \\\" الإرهاب\\\" ، في سياق تقرير بعنوان \\\" توقيع اتفاق المصالحة بين فتح وحماس\\\" .كما ذكرت صحيفة هآرتس ..عصر الانقسام انتهي- وقد اختار موقع \\\"هآرتس\\\" عنوان \\\" توقيع اتفاق مصالحة بين حماس وفتح : عصر الانقسام الفلسطيني انتهى \\\" وسرد على خلفية صورة كبيرة تجمع بين عزام الاحد واسماعيل هنية على خلفية قبة الصخرة المشرفة بعض تفاصيل الاتفاق واهم البنود الواردة فيه - كما ذكر موقع واللاه العبري \\\"تركيب حكومة وحدة في 5 أسابيع\\\" وقد سخر موقع \\\" واللاه\\\" الالكتروني\\\" من حيثية تشكيل الحكومة في عنوان رئيس جاء فيه \\\" اتفاق مصالحة \\\" تركيب حكومة وحدة خلال 5 أسابيع وتناول الموقع باقتضاب بعض تفاصيل الاتفاق ومسيرة المفاوضات التي سبقت الإعلان عنه من زيارة وفد منظمة التحرير الى غزة وصولا الى المؤتمر الصحفي في منزل السيد اسماعيل هنية بمخيم الشاطئ . وعلى خلفية صورة كبيرة جمعت عزام الأحمد واسماعيل هنية خرج موقع \\\" يديعوت احرونوت \\\" بعنوان كبير \\\" يقول توقيع اتفاق المصالحة بين فتح وحماس\\\" . واضاف\\\" في اجواء المصافحة والسلام وعلى وقع التصفيق الحار وضع الفلسطينيون حدا لسنوات الانقسام ووقعت فتح وحماس اتفاق المصالحة وعدد الموقع بنود الاتفاق السبعة بتفاصيلها ودقتها دون ان يغفل طرح المواضيع الت يعتقد بانها تشكل ألغاما على طريق المصالحة مثل من هو رئيس حكومة الوحدة وما إلى ذلك من اسئلة استنكارية تحريضية . هنية انتهى عصر الانقسام الفلسطيني \\\" عنوان مختصر اختاره موقع \\\" معاريف\\\" المحسوب على تيارات اليمين الإسرائيلي قبل ان يغوص في سرد ومحاولة تفسير بنود الاتفاق برغم تصريحات وتهديدات قادة العدو ووقاحتهم وقعت المصالحة وإن شاء الله تتم الفرحة على شعبنا بتطبيق ما تم التوصل اليه على الأرض، ونقول لقادة العدو نحن شركاء في الدم والقرار والسياسة والوطن وإخوة مهما صار- والشعب الفلسطيني يقول للعدو: قُل موتوا بغيظكم .