فتح : المقدسيون يوجهون صفعة لنتنياهو وادعاءاته ومخططاته لتهويد القدس

14:46 2013-10-23

أمد/ رام الله : اشاد المتحدث باسم حركة (فتح) احمد عساف بجماهير شعبنا في القدس المحتلة الذين قاطعوا بشكل شامل الانتخابات البلدية التي نظمتها سلطة الاحتلال الاسرائيلي  في المدينة امس، مؤكداً ان هذه المقاطعة الشاملة هي تعبير قوي عن تمسك المقدسيين بارضهم ومدينتهم ،مشيداً في الوقت نفسه باستجابتهم للموقف الوطني التي دعت اليه القوى الوطنية الفلسطينية بمقاطعة الانتخابات.

وقال عساف ان هذه المقاطعة الشاملة من جماهير شعبنا الصامدة في القدس قد وجهت لطمة لدولة الاحتلال ومشاريعها التهويدية في المدينة، كما وجهت بشكل خاص صفعة قوية لرئيس وزارء الاحتلال نتيناهو، الذي كان يتبجح بالامس خلال اجراء الانتخابات، ويقول " ان القدس ستبقى موحدة وعاصمة ابدية لاسرائيل".

 واكد عساف ان الملحمة الوطنية التي شهدناها امس في القدس ما هي الا دليل قاطع على بطلان وعدم شرعية وقانونية الاحتلال الاسرائيلي للمدينة ، ودليل على فشل مخططاته التوسعية التي تهدف اسرائيل من ورائها الى تصفية قضية القدس واخراجها من المفاوضات عبر تهويدها بالكامل وتغير طابعها الحضاري والتاريخي العربي .

وقال عساف ان ما جرى في القدس امس رسالة واضحه للجتمع الدولي بانه لا يمكن القفز عن قضية القدس باعتبارها مدينة محتلة وبانها لن تكون الا عاصمة للدولة الفلسطينينة في اي اتفاق سلام قادم

وشدد المتحدث باسم فتح ان صمود جماهير شعبنا في القدس الذي تمثل بالامس في موقفهم الوطني الشجاع عبر هذه المقاطعة الشاملة لانتخابات البلدية يؤكد على تمسك شعبنا الذي لا يلين بحقوقه ومقدساته الاسلامية والمسيحية بالمدينة ، وهو الرد المناسب على الادعاءات الاسرائيلية الباطلة، وتأكيداً فلسطينياً بان لا سلام عادل وشامل في المنطقة الا بالقدس عاصمة ابدية للدولة الفلسطينية المستقلة على حدود عام  

اخر الأخبار