اسامة حمدان :عباس ومبارك خانا المقاومة ولنا علاقاتنا مع الرئاسة المصرية

تابعنا على:   14:09 2013-10-23

أمد/ بيروت : قال أسامة حمدان، ممثل حركة حماس في لبنان، إنه بالرغم من أن الرئيس المصري المعزول محمد مرسي لم يتخذ أية إجراءات إيجابية فيما يخص الأزمة الفلسطينية، إلا أن الوضع اختلف تماما بالنسبة لحماس بعد الإطاحة به. حسب قوله.

وأضاف حمدان، في حوار خاص مع قناة روسيا اليوم، أن الرئيس المعزول محمد مرسي دعم القضية الفلسطينية على عكس الرئيس الأسبق حسني مبارك، مؤكدًا أن علاقات فلسطين مع مصر كانت متوترة في عهده، حسب قوله.

وتابع حمدان:" الخائن الحقيقي هو حسني مبارك لأنه خان المقاومة ضد إسرائيل وعمل على تسليم الفلسطينيين إلى أعدائنا من إسرائيل"، مضيفا أن "مبارك فعل هذا الأمر بالتواطؤ مع الرئيس الفلسطيني عباس أبو مازن"، حسب تعبيره.

وشدد على أن حماس تتبادل العلاقات مع العديد من الدول العربية فيما بينها مصر، كما أنها لا تسمح لنفسها  بالتدخل في الشؤون الداخلية لأي من هذه البلاد، مؤكدًا وجود علاقات بينهم وبين قوات الأمن الرئاسة المصرية الحالية.

وأوضح حمدان أن علاقة حماس مع جماعة الإخوان المسلمين لم تكن ضد رغبة الشعب المصري، قائلا: "إن حماس رأت أن المصريين أرادوا التحول الديمقراطي بعد ثورة 25 يناير وكان الرئيس المعزول محمد مرسي هو خيارهم وبناء على ذلك فقد أيدته حركة حماس في فلسطين".

اخر الأخبار