جمعية المستهلك تؤكد على اهمية ضم منظومة مياه بلدية بيرزيت لمصلحة القدس

تابعنا على:   01:24 2014-04-21

أمد/ غزة \\\" أكد اليوم رئيس جمعية حماية المستهلك في محافظة رام الله والبيرة صلاح هنية على أهمية وجدوى الخطوة التي قامت بها مصلحة مياه محافظة القدس بتوقيع اتفاقية ضم منظومة الياه في بلدية بيرزيت للمصلحة كخطوة تهدف إلى توفير مياه الشرب للمواطنين بكميات مناسبة وجودة عالية وخدمات ذات جودة عالية تستطيع من خلالها تقليل الفاقد الفني وغير الفني في المياه واسترداد التكلفة.

جاء ذلك على هامش مشاركته في مراسم توقيع اتفاقية الضم اليوم في مصلحة المياه بحضور وزير الحكم المحلي ورئيس سلطة المياه الفلسطينية ورئيس مجلس إدارة المصلحة وبلدية بيرزيت.

واضاف هنية أن حق المستهلك بالحصول على المياه كحق إنساني يتطلب التوجه للدمج باتجاه ايجاد مرافق مياه اقليمية تمتلك كفاءة عالية وتوفير المياه بسعر مناسب، واهميتها ايضا من خلال التزام مصلحة مياه محافظة القدس بعدم تركيب عدادات مسبقة الدفع في منطقة امتيازها كون المياه حق إنساني وليست سلعة.

واعتبر هنية أن هذه الخطوة مقدمة باتجاه ضم منظومة المياه في بلدية بيتونيا ايضا وبقية المناطق غير المنضوية تحت لوائها في منطقة امتيازها لضمان حصول المستهلك الفلسطيني على حقوقه المائية بكفاءة عالية.

وأكد هنية على أهمية قانون المياه الذي ينظم هذا القطاع بكفاءة أعلى بحيث تنشأ هيئة التنظيم للقطاع وايجاد المؤسسة التنفيذية وبناء مرافق المياه الاقليمية حسب القانون، الأمر الذي يضمن كفاءة القطاع وكفاءة التزود بالمياه وعدم انقطاع المياه في موسم الصيف وبيع المياه في السوق السوداء بصورة تضر بحقوق المستهلك وتهدر امواله في الوقت الذي تقوم فيه الحكومة الفلسطينية عبر وزارة المالية بدعم المياه وتضمن استرداد التكلفة.

وشدد هنية على ضرورة مراجعة نظام الفوترة للمستهلك في المياه من خلال صلاحيات مجلس المياه الوطني وعدم ورود بنود في الفواتير تضر المستهلك مثل تأمين العداد مرة كل شهر وصيانة عداد مرة كل شهر، وجعل هذه البنود مبلغ مقطوع سنويا أو متضمن في سعر تركيب العداد وتوصيل الخدمة، وتحديد تعرفة الربط التوصيل لمنزل أو منشآة المواطن.