جمعية الملاحين تنظم محاضرة تثقيفية حول \\\"المواد المضافة للأغذية بوابات الموت \\\"

تابعنا على:   04:38 2014-04-20

أمد / غزة : نظمت جمعية الملاحين البحريين الفلسطينيين محاضرة تثقيفية حول \\\"المواد المضافة للأغذية بوابات الموت \\\" صباح يوم السبت الموافق لـ19/04/2014م وسط حضور عشرات من الكادر البحري والمهتمين.

والتي حاضرها أخصائي التحاليل الكيميائية الأستاذ ،صالح الطويل رئيس قسم التحاليل الدوائية في مختبرات الصحة العامة بوزارة الصحة ، حيث تناول الطويل جميع المواد المضافة إلى الأطعمة من قبل الشركات المصنعة لمنع التلف أو لتحسين المظهر والطعم والملمس، أو القيمة الغذائية.

وتأتي هذه المحاضرة ضمن برنامج التوعية والتثقيف في جمعية الملاحين البحريين الفلسطيني لنشر ثقافة الوعي البيئي والصحي لدي الكادر البحري والمجتمع الفلسطيني

 وأشار الطويل بان طرق حفظ الأغذية قديما كانت عبارة عن عملية التخليل والتمليح أو عن طريق استخدام مواد مثل ثانى أكسيد الكبريت تعمل على تحسين خصائص التخزين لجعل الطعام .

وأوضح الطويل بان المواد المضافة للأغذية والمشروبات كالمواد الحافظة ومكسبات اللون والطعم ومنظم الحموضة وأيضا المحليات ومكسبات الطعم والمثبتات والعديد من المواد الأخر والتي تستخدم لتمديد العمر الافتراضي للمنتجات ولتحسين سلامة الأغذية وإكسابها طعما وصبغة تجعلها مقبولة من المستهلك .

وكما نوه الطويل بأن المواد المضافة للأغذية تعتبر آمنة صحياً بصفــة عامة إذا تم استخدامها بالتركيزات المصرح بها، ويستثنى من ذلك حالات الحساسية من مادة معينة، والفئات الحساسة مثل الأطفال والشيوخ والحوامل والمرضى .

وبما يخص دور الجهات المعنية بين الطويل دور السلطات، وصناعي الأغذية والعلماء بالرقابة و دارسة آثار المضافة الغذائية على الصحة .

و قدم الطويل شرحا مفصلا عن الآثار السلبية على الصحة من الإفراط في الأغذية المصنعة والتي تؤدي إلى ضعف بالصحة العامة و تدهور في الادارك وأيضا تؤدي الى حدوث أمراض سرطانية ، وأوصى الطويل المشاركين بضرورة التقليل من تناول الأطعمة المصنعة وخاصة الأطفال ومرضى الكلى لما لها من أثار سلبية على الصحة ، وأوصى أولياء الأمور بحث أبنائهم على تناول المواد الغذائية المحضرة بالمنزل .

 

 

اخر الأخبار