النضال الشعبي بطولكرم تشارك بمسيرة يوم الأسير وتدعو لتفعيل وتدويل قضية الأسرى

تابعنا على:   16:15 2014-04-17

أمد / طولكرم : دعت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني جماهير شعبنا وقواه السياسية إلى تكثيف الفعاليات الشعبية التضامنية لدعم صمود ونضال  الأسرى وخصوصا أبطال معركة الكرامة والحرية والاستقلال ، مؤكدة على أن السابع عشر من شهر نيسان أبريل ، يوم الأسير الفلسطيني ، هو يوم وطني تتجسد فيه كل معاني التضحية و الوفاء للوطن و الشعب و القضية ، و يعبر عن رفض الظلم والقيود ، ويمثل رمزاً للنضال من أجل حرية الأسرى و المعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلي .

جاء ذلك خلال مشاركة الجبهة في المسيرة الجماهيرية الحاشدة التي انطلقت من قلب ميدان الشهيد ثابت ثابت بمدينة طولكرم والتي شارك بها الآلاف من المواطنين وبحضور رسمي وشعبي واسع والتي توقفت أمام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر ، حيث أقيم مهرجان خطابي ألقيت فيه كلمة لمحافظ طولكرم وكلمة لمنسق اللجنة الوطنية لإحياء فعاليات يوم الأسير ، حيث تم في نهاية المهرجان تقديم مذكرة للصليب الأحمر .

وطالبت الجبهة وسائل الإعلام إلى تسليط الضوء على معاناة الأسرى وكشف جرائم الاحتلال و فضح ممارساته و إجراءاته العدوانية ، ومطالبة الحكومة الفلسطينية ووزارة شؤون الأسرى على بذل مزيدا من الدعم لصمود الأسرى و رعاية أسرهم.

وجددت الجبهة دعوتها للمجتمع الدولي و مؤسسات حقوق الإنسان إلى تحمل مسؤولياته والتدخل الفاعل لحماية الأسرى في سجون الاحتلال وإجبار الاحتلال على الالتزام بالقوانين والمواثيق الدولية و خاصة اتفاقية جنيف الرابعة والعمل الجاد للإفراج عن كافة الأسرى وبخاصة بعد توقيع دولة فلسطين على مجموعة من المعاهدات والاتفاقيات الدولية وأهمها اتفاقيات جنيف  .

وأضافت الجبهة يشكل يوم الأسير مناسبة لتوحيد كل الجهود والطاقات لدعم صمود أسرانا البواسل ، و التأكيد على أن قضية الأسرى ستظل دوماً في مقدمة المهام الوطنية لشعبنا حتى تحرير جميع الأسرى و المعتقلين من باستيلات الاحتلال ، داعية إلى تدويل قضيتهم ونقلها للمحافل الدولية باعتبارهم أسرى حرب ضمن اتفاقية جنيف الرابعة، وأسرى دولة تحت الاحتلال ، ناضلوا وقاتلوا من اجل حرية شعبهم ومن اجل قضيتهم الوطنية العادلة .

وأشارت الجبهة يأتي يوم الأسير هذا العام والأسرى في سجون الاحتلال يخوضون نضالاً بطولياً تعبيراً عن رفض الممارسات التعسفية والوحشية وأساليب التصفية الجسدية بدم بارد في زنازين الموت وأقبية السجون والمعتقلات الإسرائيلية .

وتوجهت الجبهة بتحياتها النضالية لكافة الأسرى ولأسرى محافظة طولكرم ولذويهم بشكل خاص وبخاصة الأسرى المرضى منهم والذين يخوضون معارك الجوع رفضا لسياسات وإجراءات الاحتلال .