أنصار الأسري تدعو أن يكون يوم الأسير غداً يوماً وطنياً

تابعنا على:   20:26 2014-04-16

أمد / رام الله : وجهت منظمة أنصار الأسرى التحية والتقدير للأسرى في سجون الاحتلال في يومهم يوم الأسير الفلسطيني واعتبرت ان مايميز يوم الأسير هذا العام هو حجم المعاناة والالام وما يتعرض له الاسرى من جرائم وانتهاكات ، والتطورات السياسية التي كانت على صعيد الأسرى ، وتمنت الافراج القريب والشامل عن كافة الأسرى

 ودعت المنظمة في بيان لها اليوم أن يكون يوم غد الخميس السابع عشر من نيسان " يوم الأسير "يوماً وطنياً أسوة بإحياء القوى والفصائل للانطلاقات الخاصة .

وطالبت الجهات الحكومية في الضفة وغزة بالايعاز للجهات المختصة بتعطيل الدوائر الحكومية وتعليق الدراسة بالجامعات والمدارس لفتح المجال امام الجميع للمشاركة الواسعة في احياء يوم الأسير من خلال المسيرة الجماهيرية الحاشدة التي ستنطلق صباح غد الساعة العاشرة من مقر السرايا والتي دعت لها لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية تأكيدا على أن حرية الأسرى أولوية وطنية ومن الثوابت الوطنية .

وقالت المنظمة أن الهم والألم الذى يعتصر الأسرى ويحملونه يجب ان نشعر به وندركه جيداً ونضعه نصب أعيننا جميعاً وموحدين .

وأضافت اننا في أمس الحاجة إلي توظيف كل طاقاتنا وجهودنا وعملنا في إطار وحدتنا الوطنية التي تخدم أسرانا بشكل استراتيجي وبدون ملاحظات .

ولا يمكن تحقيق أي إنجاز أو نجاح لاي تحرك بشأن حريتهم فرادى أو منقسمين , فالفرصة باطلاله يوم الأسير الفلسطيني .

تسنح وتوفر لنا مجالاً ومساحة لاعادة الاعتبار لقضية الأسرى عبر تأكيدنا وتجديدنا واستعادتنا لوحدتنا الوطنية على أسس سليمة

 وجددت الدعوة لعقد مؤتمر وطني يشارك فيه كل المعنين بهذا الملف لرسم وتبني استراتيجة موحدة للدفاع عن لأسرى في سجون الاحتلال .

وجددت الدعوة للمشاركة في ايقاد شعلة الحرية هذا العام من أمام منزل الأسير ضياء الفالوجي "عميد أسرى قطاع غزة والتي تقام مساء اليوم وتقيدها والدته الحاجة أم ضياء والتي تقيمها المنظمة بالتعاون مع ملتقى الأسرى المحررين

اخر الأخبار