الخارجية الإسرائيلية ترحب بإدانة رابطة علماء المسلمين للهولوكوست

تابعنا على:   23:30 2018-01-28

أمد/ تل ابيب: رحّبت إسرائيل بالرسالة التي بعثها الشيخ محمد بن عبد الكريم العيسى، الأمين العام لرابطة علماء المسلمين ومقرها السعودية، إلى مديرة المتحف التذكاري للهولوكوست في الولايات المتحدة الأميركية سارة بلومفيلد، الجمعة الأخيرة.

وقال حسن كعبية، الناطق بلسان وزارة الخارجية الإسرائيلية للإعلام العربي، في حديث خاص مع موقع i24news"" الاسرائيلي، إن بلاده "تعرب عن تقديرها العميق لمثل هذه التصريحات، من جانب فضيلة الشيخ محمد بن عبد الكريم العيسى".

وأضاف" إننا إذ نشكره على تضامنه مع ضحايا الهولوكوست، لنأمل بالوقت ذاته أن تتظافر الجهود من قبل الدول المجاورة، من أجل إدانة المحرقة النازية، لتفنيد الدعوات التي نسمعها صباح مساء من الإيرانيين وآية الله، بوجوب حرق وإلقاء اليهود بالبحر".

وتابع قائلا "مثل تلك التصريحات، سمعناها قبيل الهولوكوست والحرب العالمية الثانية"، مشيرا إلى "حبّذا لو سار محمود عباس رئيس السلطة الفلسطينية، بنفس الطريق التي سار عليها فضيلة الشيخ محمد بن عبد الكريم العيسى، وأدان المحرقة وهاجم منكروها".

وهاجم الشيخ محمد العيسى منكرو المحرقة، قائلا إنها "أسفرت عن فظائع يعجز أي إنسان منصف ومحب للعدل والسلام أن يتجاهلها، أو يستهين بها، ومن الخطأ تبرير واقعتها الشنيعة أو التقليل من شأنها". واعتبرت مصادر صحافية إسرائيلية أن يكون هذا الهجوم موجّه إلى إيران.

ويعتبر الشيخ محمد بن عبد الكريم العيسى مقرّبا من البلاط الملكي السعودي، ذلك أنه كان وزيرا للعدل في العام 2009، وهو نفس العام الذي صدر به أمر ملكي بتعيينه مستشارا بالديوان الملكي بمرتبة وزير.

اخر الأخبار