أسوأ ألبومات مطرب أمريكي يربح الملايين بـ"صدفة إلكترونية"

تابعنا على:   00:47 2018-01-25

أمد/ واشنطن: لم يكن يتوقع مطرب الراب الأمريكي الشهير "50 سنت", أن يربح الملايين بسبب "صدفة إلكترونية غريبة".

وكان 50 سنت أول فنان يقبل أن يتقاضى أجر ألبومه "أنيمال آمبيشن" عام 2014 بعملة "البيتكوين" الرقمية، ولم يحقق الألبوم إيرادات جيدة، واعتبره نقاد من أسوأ ألبومات المطرب الشهير.

وتقاضى مطرب الراب الأمريكي حينها 700 بيتكوين نظير الألبوم، أي ما يساوي 463 ألف دولار أمريكي تقريبا، حيث كانت البيتكوين الواحدة تساوي حينها 662 دولار أمريكي.

وأشار موقع إذاعة "إن بي آر" الأمريكية إلى أن 50 سنت، الذي سبق وأعلن إفلاسه عاد للثراء وجنى الملايين مرة أخرى، بفضل "صدفة" البيتكوين تلك.

وأوضحت الإذاعة الأمريكية أن المطرب الأمريكي نسي عملات البيتكوين، وتركها في حسابه سنوات عديدة، وفوجئ بها ترتفع قيمتها بصورة جنونية، وباتت تساوي ملايين، بدلا من مئات أو آلاف الدولارات فقط.

وبات 50 سنت الذي كان يملك 700 بيتكوين وتساوي 463 ألف دولار، يمتلك بفضلها حاليا أكثر من 7 مليون دولار، بعدما وصل سعر البيتكوين الواحدة نحو 11 ألف دولار.

وقال 50 سنت في منشور على حسابه في موقع "إنستغرام": "سأكون صادقا معكم، لقد نسيت أني أقدمت على هذا الهراء… يا للضحك!".

اخر الأخبار