الخطأ السعيد يرسل فتاة للسفر بطائرة خالية من ركاب

تابعنا على:   15:32 2018-01-06

أمد/ حصلت فتاة تدعى "بيتست فيرستيج" على طائرة بأكملها لنفسها هذا الأسبوع بعد تسجيلها على نحو غير مقصود على متن طائرة مخصصة فقط لموظفي الخطوط الجوية الأمريكية، وذلك وفقا لصحيفة "فوكس نيوز".

قضت فيرستيج رحلتها الجوية وحدها على متن طائرة خالية من الركاب، في حضور مضيفة طيران واحدة كانت تقوم بخدمتها.

وحدث الخطأ السعيد مبكرًا هذا الأسبوع بعد إلغاء رحلة الفتاة الأصلية من مدينة روتشستر بولاية نيويورك إلى واشنطن العاصمة، لتقوم بإعادة حجز على متن طائرة أخرى ليقع في نصيبها طائرة خالية من الركاب وتجلس فيها وحيدة بأكملها.

وسرعان ما أدرك موظفو الخطوط الجوية أنهم قاموا بطريق الخطأ بحجز للركاب المتجهين إلى العاصمة على متن طائرة مخصصة للطاقم الجوي فقط، حيث تمكنوا من وضعهم في رحلة مبكرة، غير أن فيرستيج سقطت من المذكرة وهي الوحيدة التي أدركت هذا الخطأ عندما وجدت نفسها وحدها في منطقة الانتظار 45 دقيقة قبل الإقلاع، لتستمتع بعدها بطائرة خالية من الركاب تجلس فيها وحدها.

اخر الأخبار