الحمد الله يؤكد أهمية إنشاء عدد أكبر من مراكز المجلس الثقافي البريطاني في مختلف المدن الفلسطينية وتنفيذ البرامج المشتركة

تابعنا على:   19:27 2014-04-09

أمد/ رام الله: أكد رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله على أن قطاع التعليم اولوية بالنسبة للحكومة باعتباره الاستثمار الأكبر في مواردنا البشرية، مضيفاً أن المشاريع التعليمية التي ينفذها المجلس الثقافي البريطاني من شأنها أن تساهم في النهوض بهذا القطاع.

جاء ذلك خلال لقائه في مقر رئاسة الوزراء برام الله، المدير التنفيذي للعمليات في المجلس الثقافي البريطاني ادريان جرير، حيث بحث معه المشاريع التي ينفذها المجلس في فلسطين.

وشدد الحمد الله خلال اللقاء على أهمية تنفيذ مشاريع تدريب للفلسطينيين في مختلف المجالات وبالأخص قطاع التعليم، وتقديم المنح الدراسية للطلبة الفلسطينيين في دراسة الماجستير، والعمل على زيادة عدد المنح المقدمة لدراسة الدكتوراه، بالإضافة إلى إنشاء عدد أكبر من مراكز المجلس الثقافي البريطاني في مختلف المدن الفلسطينية، وتنفيذ البرامج المشتركة، والشراكة بين الجامعات الفلسطينية-البريطانية.

بدوره أكد جرير على أن مهمة المجلس البريطاني بناء علاقة قوية ومتينة مع المواطنين والمجتمع لزيادة الوعي لديهم حول العديد من القضايا، وبشكل خاص القضايا التعليمية.

اخر الأخبار