فى 2017 عمرو دياب "معدى الناس".. لا يعرف دوما إلا القمة

تابعنا على:   17:33 2017-12-31

أمد/ لا يزال النجم عمرو دياب يحافظ على تواجده فى قمة الفن المصرى على مدار أكثر من 30 عاما، ونجح "الهضبة" خلال عام 2017 بألبومه الاخير "معدى الناس"، والذى تم تقديم له دعاية بشكل مسبق من كبرى شركات الاتصالات فى مصر، وتم وضعه اسمه على إحدى الشركات المياه الغازية العالمية .

عمرو دياب قدم حفلين خلال موسم الصيف والمفارقة ان الفارق الزمنى بينهما كان أسبوعا فقط، ورغم ذلك رفعت تلك الحفلات شعار "كامل العدد"، وسجلت حضورا قياسيا، فضلا على أن "الهضبة" يعد المطرب المصرى الوحيد القادر على بيع تذاكر حفلاته بشكل كامل أيا كان سعرها.

عمرو دياب نجح فى أن يكون حالة خاصة لم ولن تتكرر بسهولة حتى ولو نجح مطربون آخرون واستطاعوا أن تكون لهم شعبية وجمهورا، إلا أن عمرو دياب يمتلك من الذكاء والنجومية وحبه لفنه الكثير، وهو ما لن يكون عند أى مطرب آخر، لذلك أطلق عليه الجمهور "الهضبة".

الهضبة يحرص دائما على التجديد فى فريق عمله وهو ما يظهر واضحا فى الكلمة واللحن، ولا يتوقف على أحد لأنه ببساطة عمرو دياب، وكل ألبوم يعطى فرصا عديدة للوجوه الجديدة لأنه دائما يبحث عن التنوع ولا يهمه اسم صاحب الأغنية، بالعكس فحينما تكون الأغنية جيدة من وجه نظره ومع وجوه جديدة ينفذها ويدعم تلك الوجوه فى جميع حفلاته الغنائية، فلا تخلو حفلة من الترحيب بفريق عمله على المسرح بجواره.

عمرو دياب أصبح رقم 1 لأنه يعمل على تطوير نفسه ولا يتكبر على فنه، بالعكس فهو لا يهمه أى شىء سوى فنه وجمهوره، لذلك يقدم كل ما هو جديد دائما، ويكون بمثابة القدوة لأى مطرب يحلم بالغناء، وقدوة لجمهوره يقلدوه فى أى لوك يظهر به.