محكمة عوفر تمدد اعتقال الناشط منذر عميرة

تابعنا على:   17:11 2017-12-31

أمد/ تل أبيب: مثل الناشط منذر عميرة (43 عاماً) رئيس اللجنة التنسيقية للمقاومه الشعبية في الضفه الغربية اليوم الأحد، أمام المحكمة العسكرية في سجن عوفر بتهمة "التحريض وعرقلة عمل الجيش وتنظيم مظاهرات غير قانونية ضد الاحتلال والاستيطان"، وقرر القاضي العسكري بطلب من النيابة العسكرية تمديد اعتقاله لمدة ٤ ايام اخرى لتقديم لائحة اتهام ضده .

علما أن الناشط منذر عميرة مستهدف من قبل الاحتلال الإسرائيلي واليمين المتطرف، ويعاني من حملة تحريض ضده بسبب نشاطه في حملة المقاطعه العالمية ونشاطة في المقاومة الشعبية في جميع انحاء الضفة الغربية، وهو ناشط في مخيم عايدة للاجئين في مدينة بيت لحم ، تم اعتقاله عدة مرات والاعتداء على بيته وعائلته من قبل الاحتلال الاسرائيلي .

وكان الاحتلال اعتقل الناشط عميرة يوم الأربعاء الموافق ٢٨/١٢/٢٠١٧ باستهداف مباشر أثناء مشاركته في مظاهره ضد اعلان ترامب للقدس عاصمة لإسرائيل وضد اعتقال النساء والفتيات الفلسطينيات، وتم التحقيق معه في مركز شرطة عطروت وتوجيه تهمة عرقلة عمل الجيش والتحريض والمشاركة في فعاليات غير قانونية، وتم نقله الى سجن عوفر.

والناشط عميرة حائز على جائزة افضل شخصية للمقاومة الشعبية للعام ٢٠١٦ في فلسطين، والتي يمنحها تجمع شباب ضد الاستيطان كل عام في ذكرى مجزرة المسجد الابراهيمي وضمن فعاليات حملة فتح شارع الشهداء العالمية، حيث فاز بالجائزة باجماع المحكمين محليا ودوليا، ويعتبر عميرة من قيادات العمل الشعبي في الضفة الغربية، ومثل فلسطين في العديد من المناسبات العالمية والمؤتمرات التي تدعو لمقاطعة دولة الاحتلال الاسرائيلي .

اخر الأخبار