وزير مصري سابق: القدس أصبحت تحت السيطرة الإسرائيلية عام 1967

تابعنا على:   01:43 2017-12-31

أمد/ القاهرة: قال رئيس الجمعية المصرية للقانون الدولي الوزير السابق مفيد شهاب، إن إسرائيل احتلت القدس الشرقية عام 1967، لتصبح كلها سواء الشرقية او الغربية تحت سيطرة إسرائيل، رغم رفض الأمم المتحدة لمثل هذا الإجراء.

وأضاف شهاب، في كلمته خلال ندوة نظمتها "الجمعية" اليوم السبت، أن القضية الفلسطينية قضية مصرية وليست للفلسطينيين وحدهم، مشيرا إلى أن الامم المتحدة اقترحت في الأربعينيات تقسيم فلسطين لدولتين، مع تدويل القدس، ليكون وضعها أشبه بالفاتيكان ولكن العرب، ومن بينهم فلسطين وكذلك إسرائيل رفضوا هذا الأمر.

وأكد أن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب بنقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى القدس, والاعتراف بها عاصمة لإسرائيل، ينذر بتصعيد الأوضاع وتعزيز العنف ويغذي التطرف في المنطقة.

وقال، إنه كان قريبًا من الزعيم الراحل ياسر عرفات فيما يتعلق بقضية القدس، وأنه أعد عدة دراسات قانونية للجانب الفلسطيني، والتي تم تقديمها للأمم المتحدة، ومجلس الأمن حول القدس .

اخر الأخبار