الحرس الثوري الإيراني يحذر من محاولات لقلب نظام الحكم

تابعنا على:   00:03 2017-12-31

أمد/ طهران: علق الحرس الثوري الإيراني، السبت، على الاحتجاجات في المدن الإيرانية، ضد الفقر والأوضاع الاقتصادية والتدخل في سوريا، معتبراً أن من يقف وراءها هم "أعداء يريدون قلب نظام الحكم في إيران".

جاء ذلك في ظل تواصل الاحتجاجات لليوم الثالث على التوالي في مدن إيرانية، بسبب الأوضاع الاقتصادية، تزامنت مع ذكرى احتجاجات معارضة في كانون الأول/ ديسمبر عام 2009، التي عُرفت إعلاميا باسم الثورة الخضراء".

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية "إرنا"، عن مسؤول العلاقات العامة في الحرس، رمضان شريف، الذي قال إن "الأعداء ومنذ انتصار الثورة الإسلامية يسعون بشتى الحجج والأساليب إلى قلب نظام الجمهورية الإسلامية، وما زالوا يتابعون نحو هذا الهدف".

وقال إن "الأعداء يؤمنون بأن الثورة الإسلامية يمكن أن تشكل نموذجا تستلهم منه جميع شعوب العالم، ما يفشل مخططاتهم ومن هنا فقد وضعوا قلب نظام الجمهورية الإسلامية نصب أعينهم".

ورأى شريف أن "أعداء أقوياء سعوا منذ بداية الثورة إلى دق إسفين بين النظام السياسي والحكومة والشعب الإيراني".

اخر الأخبار