الرئيس عباس يدين الحادث الارهابي في حلوان

تابعنا على:   21:37 2017-12-29

أمد / رام الله: أدان الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم الجمعة، الهجوم الإرهابي الذي استهدف كنيسة جنوبي العاصمة المصرية القاهرة، وأودى بحياة 9 أشخاص أبرياء.

واستنكر عباس في تصريح بثته الوكالة الرسمية "وفا"، هذه الهجمات الإرهابية، مؤكدا وقوف الشعب الفلسطيني إلى جانب مصر وقيادتها برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي في حربهم ضد الإرهاب وضد من يحاول خلق الفتنة والمس بالنسيج الاجتماعي.

وأعرب عباس عن ثقته بأن هذه الهجمات الإرهابية لن تزعزع عزيمة مصر في مكافحة الإرهاب ومحاربته بكل الوسائل المتاحة، وأن هذا البلد الشقيق سينتصر عاجلا على من يستهدفون أمنه واستقراره ومسيرته التنموية.

ودعا الرئيس الفلسطيني، لأرواح الشهداء بالرحمة والسكينة وللمصابين بالشفاء العاجل، ولأسرهم بأحر التعازي، وللرئيس السيسي وللشعب المصري الشقيق كل الخير والتقدم والاستقرار والازدهار.

وكانت وزارة الصحة المصرية، أعلنت في بيان لها، أن "9 أشخاص استشهدوا إثر حادث الهجوم الإرهابي المسلح على كنيسة مارمينا بحلوان، بينهم منفذ العملية، وإصابة 5 آخرين".

اخر الأخبار