مقبول: القيادة سلمت الوسيط الأمريكي متطلبات تمديد المفاوضات

تابعنا على:   13:52 2014-04-05

أمد / رام الله : قال أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح أمين مقبول إن القيادة الفلسطينية لن توافق على تمديد المفاوضات دون ثمن ملموس على الأرض، وإستناداً لقرارت الشرعية الدولية، مؤكدا أن تواصل الحملات الإسرائيلية ضد الرئيس محمود عباس لن تثني دولة فلسطين عن المضي قدماً نحو الإنضمام للمؤسسات الدولية.

وكشف مقبول في حديث لإذاعة "موطني" اليوم السبت، إن القيادة الفلسطينية سلمت الوسيط الأمريكي لعملية السلام متطلبات تمديد المفاوضات، والتى ستنتهى في الـ29 من الشهر الحالي، من بينها الحصول على رسالة خطية من حكومة نتنياهو بالإعتراف بحدود دولة فلسطين على كامل أراضي عام1967 بعاصمتها القدس، ووقف الأنشطة الإستيطانية ، وفتح المؤسسات المغلقة في القدس، وإطلاق حرية عدد من الأسرى، بالإضافة الى وقف الممارسات الإستفزازية وسياسة الإعتقالات.

وشدد مقبول على أن جماهير الشعب الفلسطيني الملتفة حول الرئيس أبو مازن ستفشل الحملة الإسرائيلية البائسة لمحاولة نزع شرعيته ، وقال:" أن رئيسنا المنتخب ابو مازن يستمد شرعيته من الشعب الفلسطيني فقط.

 

اخر الأخبار