الاعلام العبري يرجح أن يكون "الجهاد" قد بدأ بعملية الرد على تفجير النفق

تابعنا على:   17:08 2017-11-30

أمد/ تل أبيب: قالت مصادر اعلامية عبرية، اليوم الخميس انه من الممكن أن يكون الجهاد الإسلامي قد بدأ بعملية الرد على تفجير النفق.

وكانت القناة" 20 العبرية" قالت صاروخاً أطلق من شمال قطاع غزة تجاه جنوب اسرائيل، وأضافت المصادر، أنه سمع أصوات انفجارات في محيط منطقة بيت حانون/ايرز، وسمع صفارات الانذار تدوي في غلاف غزة، ولم يتم  تحديد مكان سقوط الصاروخ.

وقال المراسل العسكري للقناة 20 أن الجهاد الإسلامي أطلق صاروخ كورنيت تجاه الآليات ولم يصيب هدفه.

كما قال وزير المخابرات الاسرائيلي يسرائيل كاتس :" إن إطلاق الصواريخ من غزة يثبت أن وجود أبو مازن هو ورقة لتغطية الحقيقة الخطيرة المتمثلة فى الجماعات المسلحة".

وقال الكاتب و المحلل العسكري تال ليڤ رام " على ما يبدو فان الجهاد الاسلامي يقف من وراء اطلاق اكثر من 10 قذائف هاون تجاه عمال الجدار ، هذا الحدث ذو اهمية كبيرة في هذه الفترة في غلاف غزة ، ليس اكيداً ان يكون هذه هي نهاية الحدث . ايضاً من جانب رد جيش الاحتلال .
 
وقال المحلل الإسرائيلي يوني بن مناحيم: "حركة الجهاد الإسلامي أخذت الموافقة من حماس على بدء التصعيد رداً على قصف النفق شرق خانيونس قبل أسابيع".

 كما أفاد الناطق باسم جيش الاحتلال، بأن قذيفتا هاون سقطتا قرب فرق الهندسة التي تعمل على حدود كيبوتس "ياد مردخاي" دون وقوع اصابات.

وأوضح أن دبابات إسرائيلية وطائرات تابعة لسلاح الجو استهدفت 4 مواقع تابعة لحركة حماس رداً على إطلاق قذائف الهاون على مواقع الاعمال الهندسية العاملة على الجدار.

وأضاف: "لن نتسامح مع أي محاولات لاستفزاز وتهديد لقواتنا، محملاً حماس المسؤولية الكاملة عن أي حدث أمني في قطاع غزة.

ونقلت "القناة 14 "العبرية عن الجيش الإسرائيلي ، انه كان يعلم أن هناك حدث تم التخطيط له في منطقة محيط غزة.

اخر الأخبار