أوقاف وزكاة نابلس تُحيي ذكرى المولد النبوي الشريف

تابعنا على:   22:31 2017-11-29

أمد/ نابلس: أقامت مديرية الاوقاف ولجنة زكاة نابلس المركزية الأربعاء حفلا مركزيا لإحياء ذكرى المولد النبوي الشريف.

وشارك وزير الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطيني الشيخ يوسف ادعيس في الحفل الذي أقيم في مدرسة جيل المستقبل للأيتام، تحت عنوان "محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم نبيٌ يتيم علَّم العالم".

وقال ادعيس في كلمته أن الاحتفال بالمولد النبوي هذا العام في مدرسة تعنى برعاية الأيتام، له دلالة كبيرة في التركيز على هذه الفئة التي تحظى برعاية واهتمام وزارة الأوقاف من خلال صندوق الزكاة الفلسطيني.

وأضاف أن وزارة الأوقاف باحتفالها بهذه الذكرى فهي تحتفل بميلاد أمة حملت أخلاق الرسول محمد صلى الله عليه وسلم.

ودعا الأئمة والخطباء إلى نشر الخير بين الناس، وأن يدعوا للتوحيد والوحدة، لأن الفرقة أضرت بالشعب الفلسطيني وقضيته، وجعلته مكشوفاً أمام أعدائه والمتربصين به الشر.

من جانبه، أكد محافظ نابلس اللواء أكرم الرجوب أن عظم هذه المناسبة تنبع من عظم صاحب الذكرى، داعياً لاتباع سيرة الرسول ونهجه، والتمثل بقيمه التي ابتعد عنها الكثيرون، وهي قيم الرحمة، والإحسان، ورفض الظلم، ورفض قيم الظلاميين الذين يعبثون بمقدرات الأمة.

وخاطب علماء الأمة الوسطيين ودعاهم لنشر هذه القيم وبثها بين الناس، مع ضرورة مواجهة من وصفهم ب"علماء التطرف والغلو الذين يتجاوزون قيم الرحمة والسماحة، ويدعون للقتل والتكفير".

أما رئيس لجنة زكاة نابلس محمد سامح طبيلة، فقال أن الرسول علمنا من خلال حياته التي قضى جزءا منها في اليتم بأن نكون أكبر معين للأيتام رعاية واهتماماً.

وأضاف أن كان سبب وجود مدرسة جيل المستقبل التي يدرس فيها 143 طالباً يتيماً، يتلقون فيها التعليم مجاناً، وتوفر لهم كافة احتياجاتهم من ثياب وقرطاسية ومواصلات ووجبات غذائية.

وأهاب بالمواطنين دعم المدرسة لتبقى على عطائها، شاكراً وزارة الأوقاف على رعايتها ودعمها.

وتخلل الحفل فقرات من النشيد والمدائح النبوية قدمها كورال مدرسة جيل المستقبل، والمنشد أسامة خمايسة وفرقته، بالإضافة لفقرة شعرية في مدح الرسول ألقاها الطالب عبد القادر العامودي.