قيادي بارز بـ"الاشتراكي الديمقراطي" يرفض مقترح حزب ميركل بترحيل لاجئين سوريين

تابعنا على:   19:50 2017-11-29

أمد/ برلين - الأناضول: رفض وزير داخلية ولاية ساكسونيا السفلى (شمال) بوريس بوستيروس، المنحدر من الحزب الاشتراكي الديمقراطي (يسار وسط)، مقترحات الاتحاد المسيحي (يمين وسط) الذي تتزعمه المستشارة انجيلا ميركل، بترحيل لاجئين سوريين لبلادهم.

بوستيروس قال في مقابلة مع صحف مجموعة "دويتشلاند" الاعلامية، نشرت مقتطفات منها اليوم الأربعاء إن مقترحات وزارات داخلية يقودها الاتحاد المسيحي بترحيل اللاجئين السوريين الصادر بحقهم قرارات بمغادرة البلاد "تطور مريب نحو اليمين".

وأضاف أنها "مثيرة للسخرية في ظل الأوضاع المتدهورة في سوريا، والتدمير الذي تعاني منه البلاد، فضلا عن سقوط آلاف القتلى هناك".

ومضى قائلا إن الحزب الاشتراكي الديمقراطي "يرفض هذه المقترحات التي لا يمكن فهمها".

وأمس أعلنت وزارتا الداخلية في ولايتي ساكسونيا (جنوب) وبافاريا (جنوب)، اللذان يقودهما الاتحاد المسيحي، مقترحا بترحيل اللاجئين السوريين الصادر بحقهم قرارات بمغادرة الأراضي الألمانية، حسب صحيفة "دي فيلت" الألمانية.

ومن المقرر أن يناقش مؤتمر وزراء الداخلية الذي يشارك فيه وزير الداخلية الاتحادي توماس دي مزيير، وممثلين لوزرات الداخلية في ولايات البلاد الـ 16، في مدينة لايبتسغ، الأسبوع المقبل، هذا المقترح.

ولم تصدر السلطات أي احصاءات عن عدد السوريين الصادر بحقهم قرارات بمغادرة الأراضي الألمانية.

والأسبوع الماضي، اقترح حزب "البديل لأجل ألمانيا" (يمين متطرف) في جلسات البرلمان، ترحيل كافة اللاجئين السوريين لبلادهم (يقدر عددهم بمئات الألاف)، لكن هذا الطلب قوبل باستهجان من كل الأحزاب.

اخر الأخبار