تخريج عدد من الأسرى من عدة دورات

تابعنا على:   16:25 2014-04-02

أمد / رام الله : أفاد محامي وزارة الأسرى أشرف الخطيب بأن قوة قمعية داهمت سجن شطة، وأعلنت حالة طوارئ، وتم إغلاق الأقسام لساعات طويلة حيث تحولت الأقسام إلى زنازين.

وأضاف أنه جرت عملية تفتيشات وحشية بحق الأسرى وتدمير ممتلكاتهم الشخصية والأجهزة الكهربائية، حيث تقدر خسائر الأسرى بـ40 ألف شيقل.

وقال الأسير أسعد الصباح سكان جنين المحكوم (23 سنة) إن وحدة تسمى (اليماز) دمرت أغراض الأسرى وأتلفت المواد الغذائية، وحطمت الأدوات الكهربائية في هجمة غير مسبوقة على الأسرى، وذلك على خلفية قيام الأسير سامي عسلية بالاعتداء على ضابط بالسجن بعد أن عرض عليه العمل مع الإدارة، مشيرا إلى أن الوضع في السجن لا يزال متوترا.

من جهة أخرى، أفاد المحامي رامي العلمي بأن الأسرى في سجن ريمون نظموا دورتين في السجن، الدورة الأولى حول تاريخ القضية الفلسطينية، وتم تخريج عدد من الأسرى في هذه الدورة، وهم: سلطان العنتير، وبيان خالد البدوي، وجهاد عبيات، ونضال صبيح، ومحمد خليل، ومحمود صلاح، وأيمن رضوان، وأحمد رشاد عيسى، وعدي هماش، وإسلام عدوان، وفارس الهيموني.

وتم تخريج دورة باللغة الإنجليزية وتخرج من هذه الدورة كل من: هاني مصطفى، وعماد أحمد، وإيهاب الحداد، ولافي عوض، وفراش مريش، وإسماعيل عديلي، وسامي العوفي، وزاهد غانم، وأحمد حمدان، ونادر السعد.

وأفاد المحامي معتز شقيرات بأن الأسرى في سجن نفحة بدأوا بعقد دورات في محو الأمية واللغة الإنجليزية واللغة العبرية.