الشاباك: قيادة سرية لحماس في القدس استقطبت أموال من الخارج

تابعنا على:   23:29 2014-03-30

أمد / تل أبيب : اعلن جهاز الأمن العام الاسرائيلي "الشاباك" عن اعتقال عناصر كبار في حركة حماس في القدس المحتلة، زاعما بانهم "شكلوا قيادة سرية للحركة كانت تستقطب الأموال من الخارج ".

وقال "الشاباك" في بيان نشره اوفير جندلمان الناطق باسم رئيس الوزراء الاسرائيلي، اليوم الاحد، "اعتقل جهاز الأمن العام وشرطة لواء القدس عام 2011 عناصر كبار في حركة حماس تبين خلال التحقيق معهم بأنهم شكلوا قيادة سرية لحماس كانت تستقطب الأموال للأغراض الإرهابية من الخارج وعملت  في أوساط المواطنين في شرقي المدينة."حسب قوله

وادعى البيان بان هذه القيادة كانت "مسؤولة عن صرف الميزانيات لنشاطات حماس في المدينة وقد عملت تحت إشرافها عدة لجان ذات اختصاص على تنفيذ مشاريع اجتماعية ودينية وتربوية كبيرة نيابة عن حماس. وكان هذا النشاط يسعى إلى إثارة التعاطف مع حماس وإلى تعزيز مكانتها لدى السكان." كما قال

وأضاف البيان "عمل هؤلاء العناصر على استقطاب الأموال من الخارج (..)وصل حجمها إلى 2.5 مليون شيكل وكانت هذه النشاطات تتم بشكل يخالف القانون حيث تم في إطارها عرض عقود مزورة وارتكبت مخالفات اقتصادية بما فيها خرق القانون الذي يحظر تبيض الأموال." حسب زعمه

وذكر بيان "الشاباك" بان هؤلاء العناصر تلقوا  أوامر من قيادة الحركة في الخارج لكي يصبحوا الجهة الأكثر تأثيرا على السكان شرقي القدس." وهم: يعقوب أبو عصب وكفاح سرحان وأحمد عليان.

واوضح البيان بانه تمت إدانة المتهمين الرئيسيين في هذه القضية (أبو عصب وسرحان وعليان في شهر أيلول 2013 في المحكمة اللوائية في القدس بارتكاب مخالفات عبارة عن نشاطات في إطار تنظيم "إرهابي".

وحسب البيان، أشارت الأدلة  التي عرضها ممثلو الدولة على المحكمة إلى صورة واضحة عبارة عن "نشاطات منتظمة وهيكلية كان المتهمون قادتها وعمل تحت إشرافهم العشرات من النشطاء وتم في هذا الإطار تشغيل مؤسسات ولقاءات ومخيمات صيفية ودروس دينية."

وحسمت المحكمة خلال شهر شباط 2014 في حكمها أن النشاطات المذكورة أعلاه محظورة قانونيا وأن هدفها هو تعزيز نفوذ حماس في القدس وكتبت المحكمة في حكمها أن" ارتكاب هذه المخالفات مس بأمن الدولة وبأمن المواطنين وأن حماس ليست تنظيما إرهابيا صغيرا بل تنظيم يسعى إلى تدمير دولة إسرائيل."   وفقا للبيان

وأمرت المحكمة كما ذرك بيان الشبان بسجن المهتمين لفترات طويلة. وتم حكم كل: أبو عصب وسرحان و(هما رئيسا هذه القيادة), بالسجن لمدة سبع سنوات وحكم أحمد عليان بالسجن لمدة 4 سنوات ونصف. كما أمرت المحكمة بمصادرة 30,000 دولار من الأموال التي ضبطت خلال هذا التحقيق.

 

اخر الأخبار