أمريكا وقطر تصدران بيانا مشتركا حول "تمويل الإرهاب" وتشديد الرقابة على الأعمال الخيرية

تابعنا على:   00:57 2017-10-31

أمد/ الدوحة: أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية وقطر، في بيان مشترك، الاثنين، بعد زيارة لستيفن منوتشين وزير الخزانة الأمريكي، إلى الدوحة التقى خلالها كبار المسؤولين فيها، إن الجانبين "اتفقا على تشديد مراقبة الأعمال الخيرية والخدمات المالية في قطر، مع التركيز على منع استفادة التنظيمات الإرهابية، مثل القاعدة وداعش وحزب الله وجبهة النصرة منها"، بحسب وكالة الأنباء القطرية.

ووفقا للبيان: "جدد كل من وزير الخزانة الأمريكي و أمير قطر تميم بن حمد وعبدالله بن ناصر بن خليفة رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية التأكيد على الجهود المشتركة بين دولة قطر والولايات المتحدة في دحر وهزيمة الإرهاب ومكافحة تمويله"عقب الاجتماعات التي عقدها مونتشين مع أمير قطر، ورئيس الوزراء، ومع نظيره القطري، على شريف العمادي، لمناقشة سبل زيادة توسيع إطار التعاون المشترك بين البلدين.

ونقل البيان المشترك عن منوتشين قوله: "اتفقنا على تعزيز تعاوننا المشترك في مكافحة تمويل الإرهاب في مجالات رئيسية ذات اهتمام مشترك، بما في ذلك زيادة تبادل المعلومات عن ممولي الإرهاب في المنطقة، مع التركيز بشكل أكبر على قطاعات الأعمال الخيرية وأعمال الخدمات المالية في قطر".

وأضاف أن التركيز يهدف إلى "منع الإرهابيين من الاستمرار في استخدام هذه القطاعات لأغراض عمليات التمويل غير المشروع، وتطوير نظام التعيينات المحلية في قطر وفقا للمعايير الدولية واتخاذ إجراءات مشتركة ضد ممولي الإرهاب." مع تأكيده أن أمريكا وقطر "ستعملان على رفع وتيرة التعاون بشكل كبير حول هذه القضايا، لضمان أن تكون قطر بيئة معادية لتمويل الإرهاب".

وقال علي شريف العمادي، وزير المالية القطري، إن المحادثات مع مونتشين كانت مثمرة للغاية، وتؤكد على العزيمة المشتركة لكلا البلدين للقضاء على الإرهاب أينما كانت جذوره"، مؤكدا على زيادة مستوى التعاون المشترك رفيع المستوى لمكافحة تمويل الإرهاب في مجالات رئيسية ذات اهتمام مشترك.

اخر الأخبار