شهداء الاقصى: جريمة الاحتلال تهدف لخلط الاوراق وعرقلة المصالحة

تابعنا على:   23:41 2017-10-30

أمد/ غزة: نعت كتائب شهداء الاقصى مجموعات الشهيد لؤي قنع شهداء الاعداد والتجهيز وخطوط الدفاع الاولى الذي قضوا في جريمة من جرائم الاحتلال والتي تم استهدافهم بأحد أنفاق المقاومة.
وأكدت شهداء الاقصى، مجموعات الشهيد لؤي قنع، أن هذا التصعيد الخطير يفتح كل الخيارات امام المقاومة، وأنه لن يمر دون عقاب.

مشددةً في الوقت نفسه انها لن تتهاون في المشاركة بالدفاع عن شعبنا وارضه، وعلى الاحتلال وقادته أن يتحملوا تبعات هذا التصعيد الخطير، والذي يأتي لخلط الأوراق في ظل أجواء المصالحة، ولكننا ندرك هذه الوسائل وسنرد على الاحتلال بالطريقة التي نختارها ووفي الوقت المناسب، ونؤكد جهوزيتنا للرد على هذا التصعيد الخطير وهذه الجريمة النكراء تهدف لخلط الاوراق لعرقلة ملف المصالحة لأنه المستفيد من الانقسام
ودعت الكتائب لضرورة الاستمرار في تنفيذ اتفاق المصالحة لقطع الطريق على الاحتلال الذي يريد خلط الاوراق.
وشددت الكتائب على أنه "لابد أن يدفع قادة الاحتلال الثمن، والرد عليهم سيكون موحداً وبحجم جريمتهم الجبانة"

اخر الأخبار