الاستيطان في سلفيت يحد من مناطق الرعي ويتسبب بخلل بيئي

تابعنا على:   15:19 2014-03-26

أمد / سلفيت : تسببت اعمال التجريف ومواصلة الاستيطان في محافظة سلفيت بالحد من مناطق الرعي التي  كانت وفيرة قبل ذلك، وبوجد خلل بيئي كذلك.

فقد افاد العديد من رعاة الاغنام الى ان مناطق رعي كثيرة جرى تسييجها وان امن المستوطنات يطردونهم من قرب المستوطنات وما يسمونه بمحميات طبيعية خاصة في واد قانا، وان تقليص  مناطق الرعي يتسبب لهم بخسائر فادحة.

بدوره أكد الباحث خالد معالي الى ان كثرة عدد  المستوطنات في  محافظة سلفيت قد عملت على الاخلال في التوازن البيئي بشكل ملحوظ؛ وان الكثير من الحيوانات البرية اختفت، وان الثروة الحيوانية تدهورت كذلك الى مستويات غير مسوقة، وان التوسع الاستيطاني نهب وسرق الاف الدونمات الرعوية في سلفيت وقراها، وان اعمال التجريف الاستيطانية لا تتوقف في اراضي المحافظة على حساب اراضي المزارعين الخصبة.

اخر الأخبار