الاتحاد الاوروبي: انهيار حماس قد يترك فراغا خطيراً في السلطة

تابعنا على:   19:11 2014-03-25

أمد / بروكسل – وكالات : قالت صحيفة "EU Observer" المعنية بشؤون الاتحاد الأوروبي اليوم الثلاثاء، إن الأزمة الأوكرانية لم تنسِ صناع القرار في الاتحاد التحذير من خطورة الوضع في قطاع غزة المحاصر.

ونقلت الصحيفة عن تقرير داخلي لسفراء الاتحاد الأوروبي، يزعم أن الوضع الحالي في غزة يضع ضغوطا كبيرة على حماس، محذرا من أن "انهيار حماس قد يترك فراغا خطيراً في السلطة".

واستدرك التقرير قائلاً:"إن شعرت حماس بقوة ضغط الحصار عليها، فمن الوارد أن تكثف من هجماتها المسلحة على (إسرائيل) بما في ذلك من الضفة المحتلة".

وأشار التقرير أن (إسرائيل) شددت من حصارها على غزة منذ أكتوبر/تشرين أول الماضي بعد العثور على نفق شرق خانيونس جنوب القطاع.

وذكر التقرير إحصاءات عدة تتعلق بالحصار، من بينها أنه يسمح في هذه الأيام بسفر 200 شخص من غزة عبر المعابر الرسمية، مقارنة بـ26000 في الأيام العادية.

ولفت إلى أن كميات قليلة جدًا من مواد البناء والمستلزمات الطبية والمواد الغذائية تدخل بصعوبة عبر الأنفاق، مقارنة بحمولة 200 شاحنة إبان حكم الرئيس المصري محمد مرسي.

ونوه إلى أن سكان القطاع يعيشون ساعات قطع للكهرباء تصل لـ 16 ساعة يوميا في بعض الحيان، وأن كثيراً من الأسر تحصل على المياه العذبة مرة واحدة كل أربعة أيام، والنتيجة هي حالة إنسانية واقتصادية خطيرة وملحة. كما قال السفراء في تقريرهم.

ولم يعفِ التقرير (إسرائيل) من مسؤولياتها قائلاً "عليها تحمل كامل واجباتها الأساسية لحل هذه المشكلة باعتبارها احتلال".

وألمح التقرير في نهايته إلى أن مشكلة القطاع الإنسانية قد تحل إن تخلت حماس عن مبادئها، وعلى رأسها المقاومة، وهو ما ترفضه الحركة جملة وتفصيلًا.

اخر الأخبار