تدهور خطير على صحة الأسيرين معتصم رداد ومراد سعد

13:39 2013-10-20

أمد/ رام الله : قال محامي وزارة الأسرى فادي عبيدات ان الوضع الصحي للأسير معتصم طالب رداد سكان صيدا/طولكرم المحكوم 20 عام ويبلغ من العمر 32 عاماً أصبح سيئاً جداً بسبب معاناته من سرطان في الأمعاء وإصابته بنزيف مستمر لم يتوقف.

وأكد عبيدات الذي زار الاسير في سجن هداريم ان وضع رداد يتراجع للاسوا وبشكل مقلق نتيجة النزف الشديد والآلام الحادة في البطن

وأشار إلى أنه يتم إعطاءه إبر الكيماوي كل ستة أسابيع بدل 6 شهور، وان الاسير يشعر بالآم حادة في المفاصل وانتفاظات في الجسم ومشاكل في القلب وعدم انتظام في دقات القلب.

بدوره؛ أوضح الاسير معتصم رداد للمحامي عبيدات انه منذ سنة لم تجري له أية فحوصات طبية بخصوص المرض الذي يعاني منه وخاصة صور الأشعة CT وفحص المنظار وهذه الفحوصات دورية كان يجب ان تجري له كل 6 شهور لمعرفة تطور المرض معه، مشيرا إلى أنه تقدم قبل عام ونصف بطلب الإفراج المبكر وتم رفض طلبه.

فيما بين المحامي عبيدات ان الحالة الصحية للأسير مراد احمد رشيد سعد المحكوم 12 سنة سكان الامعري سيء للغاية بسبب انتشار أورام في جسمه وإصابته بنزيف دموي وبدا هذا المرض معه منذ عامين.

وأشار إلى أن الأطباء اخذوا منه عينات من الرأس والفم في مستشفى هداسا عين كارم، وأجرى له فحص آخر في مستشفى الرملة لفحص سرطان المعدة وتم اخذ 15 عينة من مختلف مكونات المعدة ولم يتم إعطائه نتيجة الفحوصات مما سبب له قلقاً وخشية ان يكون مصاباً بالسرطان.