المواطن محمد مبارك يناشد الرئيس بإرجاع راتبه المقطوع منذ 4 سنوات.

13:21 2013-10-20

أمد/ غزة : ناشد المواطن محمد أحمد مبارك " 27 عاماً " الرئيس محمود عباس للتدخل لإعادة راتبه المقطوع منذ أكثر من 4 سنوات .

ويعمل مبارك في جهاز أمن الرئاسة الفلسطيني في معبر كارني، وقد كان مثالاً للالتزام والانضباط بشهادة جميع زملائه بالعمل ، ويعتبر من كوادر حركة فتح في منطقته وسط قطاع غزة .

وبعد سيطرة حركة حماس على قطاع غزة تم قطع راتبه على مدار 4 سنوات متواصلة، وحتى يومنا هذا ، حيث يعيل أسرة مكونة من 5 أشخاص ويعاني من آلام في ظهره ، تبين بعد إجراء الفحوصات الطبية اللازمة أنها بداية لغضروف .

فيما يعاني ابنه الأكبر عصام " 5 سنوات " من زيادة في الكهرباء ، بينما له طفل آخر يعاني من نقص في طول القدم ، ويحتاج إلى حذاء طبي خاص ولا يمتلك ثمنه لشرائه .

وبحكم الظروف الصعبة التي يعيشها المواطن محمد مبارك ، تراكمت عليه الديون وأصبح مطارداً للناس ، بفعل الظروف الأليمة التي يعيش بها، والتي أجبرته على اتخاذ البدائل الممكنة كالدين لتوفير أبسط مقومات الحياة لأسرته .

المواطن محمد أحمد مبارك، يوجه رسالته للسيد الرئيس محمود عباس وكله أمل بانصافه ورفع الظلم عنه وإعادة راتبه، ليتمكن من الانخراط في واقع مجتمعي آمن، بعيداً عن الضيق المعيشي والحياتي الذي يعقد حياته أكثر، ويحرم أسرته من العيش بكرامة .