نتانياهو يفشل في تحقيق السلام.. حتى في منزله

تابعنا على:   19:29 2014-03-21

أمد/ تل أبيب : في وقت تتجه أنظار العالم إلى مفاوضات السلام التي تتعرقل بين الإسرائيليين والفلسطينيين، يواجه رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو دعوى قضائية تقدم بها وكيل منزله، تحتوي على تفاصيل تطال سارة زوجة رئيس الحكومة.

ونشرت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية تفاصيل عن الدعوى التي رفعها وكيل منزل نتانياهو، ميني ناتفالي، وقالت إنها تندرج  تحت بند إهدار الأموال العامة المرتبطة بالضرائب التي يدفعها الإسرائيليون، إضافة الى سوء معاملة موظفين حكوميين يعملون لتأمين متطلبات منزل رئيس الحكومة نتانياهو.

وردّ مكتب نتانياهو على هذه الدعوى بأنها "شائعات مغرضة، تأتي ضمن محاولة ابتزاز لتحصيل أموال غير شرعية".

وقال ناتفالي، وهو يهودي من أصل مغربي، في الدعوى إن "سارة كانت توقظه في الثالثة صباحاً بعد عمل نهار شاق لتصيح به وتذكّره بشراء الحليب في اكياس وليس علب كرتونية".

ويروي ناتفالي حادثة حصلت معه حين دخلت سارة الى المنزل لتجد أزهاراً ذابلة في الإناء، فقامت برميها على الأرض صارخة "هذا لم يكن ليحصل في قصر الاليزيه (القصر الرئاسي الفرنسي)".

وفي حادثة أخرى روى ناتفالي: "ذهبت لشراء الطعام وعند عودتي صرخت فيّ سارة قائلة إن هذا طعام كثير علينا ونحن لن نأكله كله، أنت تريد أن تجعلنا بدناء أثناء ظهورنا على الكاميرا، لسنا كأهل المغرب، نحن لا نأكل كثيراً".

وأكد أنه واجه رئيس الحكومة بتجاوزات سارة معه، ولكن نتانياهو قال "عليك أن تنفذ كل طلباتها لكي تهدأ"، مضيفاً أنه عمل لساعات كثيرة زيادة عن دوامه الرسمي ولكنه كوفئ بخطاب متعجرف ومتعال، بحسب محاميه.

اخر الأخبار