عشراوي: ممارسات إسرائيل القمعية تهدف إلى كسر صمود شعبنا

تابعنا على:   00:06 2017-07-30

أمد/رام الله:  أدانت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، رئيسة دائرة الثقافة والإعلام، حنان عشراوي، اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، مكتب مقر شركة "بال ميديا" الواقع في برج فلسطين التجاري بمدينة البيرة، وتحطيم بعض محتوياته والعبث بمقتنياته، وسرقة معدات وحواسيب ومواد أرشيفية منه.

وقالت عشراوي، في بيان صحفي،  إن الاعتداء على السيادة الفلسطينية والمؤسسات الإعلامية، هو بمثابة تعد سافر على الحقوق الأساسية للإنسان الفلسطيني وانتهاك للأعرف والقوانين الدولية والإنسانية التي كفلت حرية الرأي والتعبير.

وأشارت الى أن الممارسات الإسرائيلية القمعية واستخدام القوة المفرطة والتصعيد المدروس الذي طال الشعب الفلسطيني ومقدساته وموارده، إضافة إلى الاعتداء على الصحفيين ووسائل الإعلام منذ الرابع عشر من الشهر الجاري، خاصة في القدس الشرقية، وفي الحرم الشريف، بما فيه المسجد الأقصى، هو محاولة مفضوحة لكسر صمود أبناء شعبنا وإسكات الصوت الفلسطيني وإشعال المنطقة بأكملها.

وشددت عشراوي على أن هذا الممارسات تأتي ضمن حملة ممنهجة تقودها حكومة التطرف الإسرائيلية لعزل القضية الفلسطينية عن العالم، للتغطية على جرائمها وخروقاتها المتواصلة المخالفة والمتعمدة للقانون الدولي، مطالبة المجتمع الدولي بالعمل فورا على اتخاذ إجراءات جادة وجريئة ترمي إلى إجبار إسرائيل على الكف فورا وبالكامل، عن جميع جرائمها وانتهاكاتها.

اخر الأخبار