مركز يستنكر قيام إسرائيل بمنع عائلات غزة من زيارة أبنائهم في سجونها

تابعنا على:   16:21 2014-03-17

صورةـ أرشيفية

أمد/ تل أبيب: استنكر مركز "أسرى فلسطين للدراسات" منع سلطات الاحتلال الإسرائيلى أهالى الأسرى من قطاع غزة من زيارة أبنائهم فى السجون الإسرائيلية تحت ذرائع واهية كالأعياد والأوضاع الأمنية المتردية. وذكر المركز الحقوقى ـ فى بيان صحفى اليوم الاثنين ـ أن منع الأسرى من الزيارة لمرة أو مرتين متتاليتين يؤدى إلى حرمان أسرى غزة من الزيارة لفترات طويلة. وأوضح أن سلطات الاحتلال لا تسمح سوى لأعداد قليلة من أهالى الأسرى بالزيارة كل أسبوع، ما يضطر الأسير للانتظار لعدة شهور حتى يستطيع أن يحظى بزيارة أهله مرة أخرى.
وطالب المركز، اللجنة الدولية للصليب الأحمر - التى تنظم زيارات أهالى الأسرى أسبوعيا - بضرورة متابعة هذه الزيارات واستثنائهم من الإغلاقات المتكررة لمعبر بيت حانون "إيرز" شمال القطاع، نظرا لعدم تشكيلهم أى خطر على الاحتلال.
كانت سلطات الاحتلال منعت اليوم الزيارة الدورية لذوى أسرى قطاع غزة المقررة لأبنائهم فى السجون الإسرائيلية كل يوم اثنين بحجة استمرار إغلاق معبر بيت حانون شمال القطاع لدواع أمنية عقب التصعيد الميدانى الأخير، ويقبع فى سجون الاحتلال نحو 5 آلاف معتقل فلسطينى، بينهم 420 من قطاع غزة، جلهم من القدامى وأصحاب الأحكام العالية.
وكانت إسرائيل أعادت استئناف برنامج زيارات ذوى أسرى قطاع غزة بعد حرمان من الزيارة استمر 6 سنوات متواصلة عقب توقيع اتفاق بين قيادة الحركة الأسيرة وإدارة سجون الاحتلال برعاية مصرية فى أعقاب خوض الأسرى إضرابا مفتوحا عن الطعام امتد لـ28 يوما فى أبريل 2012.

اخر الأخبار