4 قتلى في انفجار شديد بشمال لبنان

تابعنا على:   00:50 2014-03-17

أمد/ بيروت : قتل 4 أشخاص بينهم مسؤول كبير في حزب الله اللبناني مساء الأحد في إنفجار سيارة مفخخة وسط بلدة النبي عثمان في البقاع.

والقتلى الأربعة هم عبد الرحمن القاضي وخليل خليل ووحيدة نزهة وعلي حسن نزهة، في حين أصيب عدد آخر بجروح، إضافة إلى احتراق عدد من السيارات.

وتحدثت تقارير إعلامية محلية عن ان عبد الرحمن القاضي من بلدة العين الذي قتل في تفجير النبي عثمان هو مسؤول في حزب الله.

وذكرت الوكالة الوطنية  للاعلام ان الانتحاري كان يسير بسرعة لافتة على طريق النبي عثمان - العين، ما أثار شبهة عدد من الشبان الذين طاردوه وعندما طلبوا منه التوقف بادر إلى تفجير نفسه بالسيارة التي كان يقودها.

وفي معلومات لـ LBCI فان السيارة التي انفجرت في النبي عثمان يرجح أنها من نوع "غراند شيروكي" آتية من وادي رافق في جرد عرسال وكان يقودها انتحاري فجر نفسه اثناء مطاردته من قبل شخصين من بلدة العين.

ولاحقا ، تبنى لواء أحرار السنة في بعلبك التفجير الانتحاري في النبي عثمان في بعلبك.

وقال "لواء احرار السنة في بعلبك" في بيان متوجهاً للجيش اللبناني وحزب الله: "تحضروا لمعركة يبرود في الداخل اللبناني".

لكن جبهة "النصرة" المرتبطة بالقاعدة، تبنت هي الأخرى عبر حسابها على تويتر التفجير الانتحاري.

وقالت "النصرة": "تفجير النبي عثمان رد سريع على تبجح وتشدق حزب ايران من اغتصابهم مدينة يبرود".

 

اخر الأخبار