إسرائيل تدعي أن كاميرات المراقبة على معبر الكرامه كانت معطلة

تابعنا على:   16:52 2014-03-11

أمد / تل أبيب : أظهرت التحقيقات الإسرائيلية الأولية بحادثة استشهاد القاضي "الأردني الفلسطيني" رائد زعيتر على معبر الكرامة، ان :"كاميرات المراقبة كانت متعطلة امس على المعبر، وذلك حسب ادعاء اللجنة المكلفة بالتحقيق بالحادث، كما اوردت صحيفة "هآرتس" على موقعها الالكتروني".

واضافت الصحيفة انه "لم يتضح بعد فيما إذا كانت الكاميرات قد تعطّلت يوم امس فقط ام خلال فترة سابقة لذلك، ومشيرة الى ان جهاز الشاباك الذي تم تحويل الملف له للتحقيق فيه يبحث اسباب تعطّل الكاميرات في المكان".

ونقلت الصحيفة عن والد الشهيد قوله: "لم يكن على علم بسفر ابنه الى الضفة الغربية".

وبهذا الصدد افاد شقيق الشهيد للصحيفة ان "العائلة لا تعلم اي شيء عن الحادث وان الرواية الاسرائيلية مفبركة وغير منطقية".

واضاف "ان الرواية هي مهزلة فهل يعقل ان انسان بمواصفات شقيقه يقوم بمحاولة خطف سلاح احد الجنود"

وكان الشهيد القاضي زعيتر ارتقى أمس برصاص جندي اسرائيلي، أثناء قدومه من الاردن الى الاراضي الفلسطينية، وادعت اسرائيل ان الشهيد حاول خطف سلاح احد الجنود الاسرائيليين، وقام بدوره (الجندي) بالدفاع عن نفسه واطلاق النار عليه.

وقد نفى شهود عيان كانوا مع الشهيد خلال سفره، الرواية الإسرائيلية.

اخر الأخبار