مستوطنات سلفيت تستقطب مزيداً من العائلات اليهودية

تابعنا على:   00:39 2014-03-04

أمد / سلفيت : أفاد عمال فلسطينيون يعملون في مستوطنات مقامة على أراضي سلفيت شمال الضفة الغربية المحتلة الاثنين بقدوم مستوطنين وعائلات يهودية للسكن في تلك المستوطنات، بسبب انخفاض أسعار الشقق مقارنة بغيرها في مدن الداخل الفلسطيني المحتلة.

وقال الباحث في شؤون الاستيطان خالد معالي: إن" الكثير من المستوطنين يفضلون السكن في مستوطنات محافظة سلفيت لقربها من مدن المركز في دولة الاحتلال، عدا عن التسهيلات والامتيازات التي تمنحها حكومة الاحتلال لمن يسكن فيها، وجمال الطبيعة الخلاب في المحافظة من جبال ووديان وتلال خضراء".

وأوضح معالي أن المستوطنات تشهد حالة نمو سكاني متسارع بالتزامن مع أعمال التجريف بين البلدات والقرى وبناء العمارات السكنية الضخمة.

وكانت سلطات الاحتلال أعلنت مؤخرا بناء 1800 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنات الضفة الغربية والقدس المحتلة.