أبو عيطة لـ (أمد) لا يمكن اجراء الانتخابات البلدية قبل اجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية

15:11 2014-02-26

أمد/ غزة – خاص : قال فايز ابو عيطة الناطق باسم حركة فتح ، أن حركته لا تمانع من اجراء الانتخابات الطلابية ، اما الانتخابات البلدية لا يمكن إجراءها بظل استمرار الانقسام ، بعد أن انهت مراحلها الثلاث الاولى في عهد حكومة أحمد قريع ( ابو علاء) إذ لم تتم المرحلة الرابعة منها .
وقال ابو عيطة بإتصال مع (أمد) :"لانرى أي امكانية لإجراء الانتخابات البلدية في ظل استمرار الانقسام ، وحلها بإجراء الانتخابات العامة ( الرئاسية والتشريعية ) ، اما الانتخابات الطلابية والنقابية فقد تعطلت بسبب عدم توفر النزاهة بعد عام 2007 ، او برفض من حركة حماس ، ومثالها رفضهم اجراء انتخابات نقابة المحامين في قطاع غزة بالتزامن مع انتخابات افرعها في مدن الضفة الغربية .
وكانت حركة حماس قد اعلنت مؤخراً موافقتها على اجراء الانتخابات الطلابية والنقابية والبلدية في الضفة والقطاع ، وجاءت موافقتها خلال اجتماع دعت اليه الحركة القوى الوطنية والاسلامية ، في غزة ولم تحضره حركة فتح ، بسبب عدم توجيه دعوة للحركة للحضور حسب ما صرح به مسئول في فتح لـ (أمد) ، والذي عقب على موافقة حماس باجراء الانتخابات الطلابية والنقابية ، بالشيء الجيد وأن حركته ستناقش في اطرها التنظيمية امكانية خوض الانتخابات من عدمه في ظل حالة الانقسام .
ويقول ابو عيطة لا مانع لدى حركة فتح من اجراء الانتخابات الطلابية والنقابية ، على قاعدة التمثيل النسبي ، بما في ذلك الانتخابات الطلابية في الجامعة الاسلامية شريطة ضمان النزاهة والتحشيد ، وممارسة النشاطات الانتخابية وضمان حرية الرأي لتعبر عن إرادة الناخبين .
وأكد ابو عيطة على أن هذه الاجراءات لا تغني عن موافقة حماس بشكل صريح ومكتوب على تشكيل حكومة التوافق الوطني ، تمهيداً لإجراء الانتخابات العامة المتمثلة بالانتخابات الرئاسية والتشريعية ، لأنها المدخل الاساسي لإنهاء الانقسام .