اعتقال فلسطيني حاول اقتحام قاعدة عسكرية لتنفيذ عملية فدائية

19:10 2013-10-03

أمد/ تل ابيب: أفادت القناة الثانية صباح اليوم الخميس بأن جيش الاحتلال تمكن من اعتقال شاباً فلسطينياً من سكان مدينة الناصرة حاول اقتحام إحدى القواعد العسكرية التابعة لوحدة سلاح الجو الإسرائيلي في "رمات دافيد" والتي تقع في الجنوب الشرقي لمدينة حيفا.
وكان الشاب الفلسطيني قد حاول قبل نحو أسبوعين على الرغم من معرفته وجود كاميرات الحراسة من اقتحام إحدى قواعد سلاح الجو الإسرائيلية بهدف تنفيذ عملية فدائية وقتل جنود إسرائيليين وتفجير طائرة عسكرية، في حين أشارت القناة إلى أنه على الرغم من الدقائق الطويلة التي مضت حتى خرجت له إحدى الضابطات الموجودة في المكان إلا أنه لم ينجح في تنفيذ ما أراد.
وتشير القناة إلى أن الصور قد أظهرت الشاب وهو مسرعاً نحو القاعدة العسكرية متجاوزاً قوافل السيارات الموجودة والحارس المسلح والفحص الأمني، إلا أنه اصطدم بالبوابة التي كانت مغلقة أمام طريقه.
ونقلت القناة عن قائد محطة شرطة العفولة المقدم "إيتان نشتة" قوله "تلقينا أخبار من القاعدة العسكرية بشأن سيارة حاولت اقتحامها، وعلى الفور توجهت قوات من الشرطة إلى المكان، والذين وجدوا أن السيارة قد اصطدمت في البوابة، وبعد حادث الاصطدام لوحظ أن شاباً قد حاول الهروب من المكان إلا أن ضابطاً أسرع نحوه وألقى القبض عليه".
وبحسب ما جاء في القناة فإنه وخلال التحقيقات التي أجريت معه فإن المشتبه به قد تحدث عن القيادي في حزب الله عماد مغنية قد جاءه في المنام وقال له عليك فعل شيء ما من أجل تهدئة الوضع، في حين جاء في لائحة الاتهام التي تم تقديمها قبل نحو أسبوع أن الفلسطيني قد حاول اقتحام القاعدة العسكرية والتسبب بأضرار، إلا أن محامي المشتبه به قد نفى أن يكون الحادث على خلفية قومية.
ترجمة عكا