استشهاد الأسير جهاد الطويل والذي كان قد أصيب في اقتحام سجن بئر السبع

12:27 2014-02-25

أمد/ القدس المحتلة: استشهد بعد منتصف الليلة الماضية، المعتقل المقدسي جهاد عبد الرحمن الطويل ( 47 عاما)، بعد منتصف الليلة الماضية، متأثرا بإصاباته بعد الاعتداء عليه أثناء تواجده في سجن 'بئر السبع'.

يذكر أن جنود الاحتلال اعتدوا على الشهيد جهاد بالضرب ورشوه بالغاز قبل اسبوعين أثناء تواجده في سجن بئر السبع، ليقضي محكوميته بالسجن الفعلي لمدة 3 أشهر بتهمة 'قيادة مركبة دون ترخيص'، حيث أصيب حينها بحالة فقدانٍ للوعي وتم نقله لاحقاً إلى المستشفى لتلقي العلاج لخطورة وضعه الصحي، وبقي منذ ذلك الوقت قيد العلاج في المستشفى، وفي حالة غيبوبة كاملة.

وقالت عائلة الطويل إن ابنها الشهيد جهاد أعتقل نهاية العام الماضي، وبعد إصابته بأسبوع رفضت العائلة طلباً من إدارة السجن بالاكتفاء بفترة اعتقاله والتوقيع على ورقة الإفراج عنه واستلام حاجياته من السجن.

وسيتم نقل جثمان الشهيد إلى مستشفى المقاصد الخيرية في القدس-في وقت لاحق-ليُصلى عليه بالمسجد الأقصى ويوارى الثرى بمقبرة باب الأسباط الملاصقة للأقصى.