الشرطة: تطلق استراتيجية النوع الاجتماعي في جهاز الشرطة الفلسطينية

تابعنا على:   16:00 2017-02-23

أمد / رام الله: أطلق اليوم سيادة اللواء حازم عطا الله، مدير عام الشرطة الفلسطينية، استراتيجية النوع الاجتماعي في جهاز الشرطة الفلسطينية.

وذكر بيان ادارة العلاقات العامة والاعلام بالشرطة، ان هذه الاستراتيجية هي الاولى من نوعها في المنطقة العربية بشكل عام وفي قطاع الامن الفلسطيني بشكل خاص، وجاءت كتتويج لسنوات من جهود جهاز الشرطة في مجال تعزيز اندماج النوع الاجتماعي واعتبارته في الشرطة والخدمات المقدمة للمجتمع.

واشار البيان، انه تم تطوير هذه الاستراتيجية باتباع منهاج تشاركي حيث انخرط في العملية كافة ادارات الشرطة ذات العلاقة وباشراف مباشر من اللجنة التوجيهية للمشروع، بالاضافة الى المؤسسات الحكومية والمدنية ذات الصلة، وذلك بالتعاون مع برنامج الامم المتحدة الانمائي وهيئة الامم المتحدة للمرأة المشترك "سواسية"، وبدعم فني من البعثة الاوروبية لمساندة الشرطة الفلسطينية، وتتضمن الوثيقة اطار تنفيذي شامل ومفصل لتيسيير عملية تنفيذ التوجهات الاستراتيجية في مجالات سياسات التجنيد، البنية التحتية، التدريب  تكافئ الفرص لتعزيز دور النساء في العمل الشرطي.

وشدد سيادة اللواء عطا الله، في كلمته على ايمان الشرطة بأهمية زيادة وصول النساء الى الخدمات الشرطية والتزام المؤسسة بتقديم خدمات نوعية ومستجيبة لاحتياجات وتوقعات مختلف فئات المجتمع، بما يعزز ثقة المجتمع والمواطنين والمواطنات بجهاز الشرطة كجهاز خدماتي، بالاضافة الى الايمان العميق لدى الشرطة الفلسطينية بالدور الايجابي للمرأة الفلسطيبنة في كافة المجالات، حيث تنظر الشرطة الى المرأة كشريك اساسي في تحقيق رسالة الامن في المجتمع الفلسطيني شأنها شأن زميلها الرجل، فالمرأة الفلسطينية كانت على الدوام شريك للرجل في كافة المجالات طوال مسيرة نضال الشعب الفلسطيني نحو الحرية والاستقلال.

من جانبها اعتبرت الدكتورة سابين ماخل، ممثلة هيئة الامم المتحدة للمرأة في فلسطين، ان انجاز هذه الاستراتيجية يعد خطوة متقدمة تؤكد على الالتزام بتحقيق المساواة بين الجنسين، وزيادة مشاركة المرأة في العمل الشرطي خصوصا ان الغاية من هذه الاستراتيجة تتمثل في تطوير الخدمات الشرطية للمجتمع المحلي وخصوصا للفئات الاقل حظا، وأضافت "في حين نحتفل بهذا الانجاز، تتطلع هيئة الامم المتحدة للمرأة للمستقبل وتأمل النجاح في تنفيذ الاستراتيجية".

من جهته، أشاد السيد مايك ألبر، القائم بأعمال ممثل البعثة الاوروبية لمساعدة الشرطة الفلسطينية، بالتزام اللواء حازم عطا الله مدير عام الشرطة وجهوده المستمرة لوضع مسألة المساواة على سلم أولوليات الشرطة الفلسطينية، مضيفا "من خلال دعم وحدة النوع الاجتماعي وتبني استراتيجية النوع الاجتماعي، فان مدير عام الشرطة يدفع قدما فكرة أهمية منظور النوع الاجتماعي في عملية تقديم الخدمات للجمهور، وأن زيادة عدد النساء في الشرطة ضرورة من أجل شرطة فلسطينية عصرية".

واضاف البيان، ان التدخلات والتوجهات المتضمنة في الاستراتيجية بنيت على مخرجات عملية تحليل معمقة لواقع النوع الاجتماعي في الشرطة الفلسطينية، نفذ في العام 2016، حيث تم تحديد الفجوات والتحديات السياساتية والاجرائية المتعلقة بتحقيق المساواة بين الجنسين في المؤسسة الشرطية، كما ان المؤسسة الشرطية قد بدأت فعلا بتنفيذ بعض التدخلات الواردة في الاستراتيجية ومنها تطوير هيكلية وبطاقات وصف وظيفي للعاملين في وحدة النوع الاجتماعي، بالاضافة الى تخصيص منسقين للنوع الاجتماعي في المحافظات المختلفة.

اخر الأخبار