النائب العربي في الكنيست زحالقة: قيادات إسرائيلية تريد حرباً جديدة مع غزة

تابعنا على:   21:21 2017-02-16

أمد/ الناصرة: أكد النائب العربي في الكنيست الإسرائيلي، جمال زحالقة، أن موجة كبيرة من التطرف تجتاح إسرائيل على كافة المستويات، وعلى كافة الجبهات، ومنها التصريحات تجاه قطاع غزة، وأيضاً تجاه الجولان.

وقال زحالقة، وفق وكالة "سبوتنيك" الروسية، اليوم الخميس، إن تلك التصريحات يتبناها الجناح المتشدد، وهناك قيادات إسرائيلية تريد جولة ثانية وحرب جديدة في غزة، وصرح بذلك أكثر من مسؤول إسرائيلي.

وأكد زحالقة، أن النواب العرب في الكنيست يقولون كلمتهم بوضوح، ولا يخافون من أحد، فرأينا نقوله من على منصة الكنيست وفي الصحافة والإعلام وفي كل مكان، فنحن ندين بشدة تلك التصريحات الإسرائيلية المتطرفة، ونحن نؤكد على موقفنا الثابت كنواب عرب، والذي يدين حصار غزة، وندعو لرفع هذا الحصار الظالم ونعتبره جريمة حرب، وندعو إلى محاكمة المسؤولين الإسرائيليين الذين ارتكبوا جرائم حرب تجاة شعبنا في غزة 2014.

وأوضح النائب العربي أن التصريحات المتتالية للمسؤولين الإسرائيليين في تلك المرحلة هي مجرد تهديدات، وتل أبيب تنتظر ماذا ستكون سياسة ترامب عموماً.

اخر الأخبار