وفدين من حزب فـــدا والإتحاد العام للمرأة يشاركان في خيمة اعتصام النصيرات

13:38 2014-02-24

أمد/ غزة : شارك وفدين من حزب فدا ، والإتحاد العام للمرأة الفلسطينية في خيمة الاعتصام التي تقيمها اللجنة الشعبية للاجئين في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة .

وضم وفد فدا خالد الخطيب نائب الأمين العام، وجمال نصر مسئول دائرة اللاجئين في الحزب، ومحمد بدوان أمين سر فدا في الوسطى ، فيما ضم وفد الإتحاد العام للمرأة لفيف من السيدات والناشطات المجتمعيات بقيادة الناشطة النسوية البارزة أم الرائد صقر .

وقال نائب الأمين العام لفدا خالد الخطيب ” لقد جئنا اليوم نحمل رسالة تضامنية بكل معانيها مع اللجنة الشعبية للاجئين في مخيم النصيرات، لنكون إلى جانب اللجنة في مواجهة التقليصات بحق اللاجئين الفلسطينيين ” .

وعبر الخطيب عن شكره وتقديره للجنة الشعبية بالنصيرات على مجهوداتها ودورها الريادي في صون قضية اللاجئين ، ومساندتهم خاصة في هذهِ الظروف العصبية التي يعاني منها اللاجئ الفلسطيني من تقليص للخدمات .

وأكد الخطيب، أن فدا ستواصل وقوفها إلى جانب اللجان الشعبية في المخيمات، وستكثف تواجدها حتى تحقيق مطالب اللاجئين الفلسطينيين .

فيما قالت أم الرائد صقر، أن الإتحاد العام للمرأة الفلسطينية يقف بكل قوته مناصراً للجنة الشعبية في مخيم النصيرات ، ليكون داعماً حقيقياً وشريكاً صادقاً للجنة للحفاظ على حقوق اللاجئين الفلسطينيين .

ودعت أم الرائد إلى ضرورة تكثيف الجهود ، وزيادة حجم الفعاليات لتكون أكثر فاعلية وتأثيراً في الأنروا، للعزوف عن قراراتها المجحفة بحق اللاجئين .

في حين، أكدت أمل شحادة مسئولة ملف المرأة في اللجنة الشعبية للاجئين بمخيم النصيرات، أن اللجنة ستواصل اعتصامها وفعالياتها حتى الوصول إلى نتيجة إيجابية تنسجم مع آمال وتطلعات اللاجئين الفلسطينيين .

وأوضحت شحادة، أنه بات من غير المعقول، السكوت على ممارسات الأنروا ، وأن الرد على هذهِ التقليصات يكون باستمرار الفعاليات والحشد لإنجاحها .

وثمنت زيارة وفدين فدا والإتحاد العام للمرأة الفلسطينية، وقدمت الشكر لهما، داعيةً إلى تكثيف الزيارات والتضامن من أجل نصرة اللاجئين في شتى أماكن تواجدهم

اخر الأخبار