المالكي يزور مقر ممثلية الصين في رام الله

تابعنا على:   00:37 2017-02-14

أمد/ رام الله : قام الوزير د. رياض المالكي، وزير الخارجية، يرافقه السفير خالد اليازجي و السفير مازن شامية، بزيارة مكتب تمثيل جمهورية الصين الشعبية في رام الله مهنئاً برأس السنة الصينية، حيث استقبله السفير ليو أيتشونغ.

 وخلال الزيارة نقل  المالكي تحيات الرئيس محمود عباس الى رئيس جمهورية الصين، و أكد على عمق واهمية العلاقة الفلسطينية الصينية، واشار  المالكي الى الدعم الصيني المتواصل للشعب الفلسطيني في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية، كما ودعا الى العمل على تطوير هذه العلاقة والبناء عليها. أكد المالكي ان القيادة الفلسطينية ممثلةً بالرئيس محمود عباس تثمن المواقف الصينية المساندة والداعمة للشعب الفلسطيني وقضيته في مختلف المحافل الدولية، واضاف الوزير المالكي ان العام ٢٠١٧ يجب ان يكون عام تطوير هذه العلاقه الثنائية المميزة. ورحب المالكي ايضا بالدور المتصاعد والمتنامي للصين في المنتقة، مؤكدا على استعداد فلسطين لدعم هذا الدور الذي أمل ان يكون له التاثير الايجابي في حل النزاع الفلسطيني الاسرائيلي.

من جهته رحب السفير ليو أيتشونغ بمعالي الوزير، وشكره على الزيارة والتي تعتبر سابقة. كما ونقل تحيات رئيس جمهورية الصين ووزير خارجيتها، واكد ان الدعم الصيني لفلسطين مستمر، وان القيادة الصينية تسعى الى تطويره وتوسعته ليطال مختلف المجالات. واشار ان الدعم الصيني لفلسطين في المحافل الدولية سيستمر وان الصين ستصوت دائما لصالح فلسطين. واشار السفير الى نية الصين تشجيع رئوس اموالها للاستثمار في فلسطين والمساهمة في النهوض بالاقتصاد الفلسطيني. كما وتقدم بالشكر لمعالي الوزير على الدعم الذي يحظى به في فلسطين وعلى التسهيلات من قبل وزارة الخارجية الفلسطينية وتاقمها التي تساعد في انجاز عمله.

رحب المالكي بالمقترح الصيني واكد على اهتمام القيادة بالنهوض بالاقتصاد وان الصين يمكن ان تقدم دعما كبيرا في هذا المجال.

اخيرا اطلع المالكي السفير الصيني على اخر التطورات على المستوى السياسي والتحركات الدولية. كما وشكر الاخير معالي الوزير على زيارته ولفتته الكريمة.

 

 

 

 

اخر الأخبار