أهالي كفر راعي يفشلون اقتحاما للمستوطنين

تابعنا على:   23:55 2014-02-23

أمد / جنين : أرغم أهالي بلدة كفرراعي جنوب غرب جنين، عصر اليوم الاحد، مجموعة من المستوطنين على مغادرة منطقة "المدق " التي اقتحموها بذريعة زيارة موقع زعموا انه "موقع ديني يهودي أثري" يطلقون عليه مقام "النبي الحيص ".

وأفاد رئيس مجلس بلدي كفرراعي، ماجد الشيخ ابراهيم ، ان المستوطنين اقتحموا المنطقة الواقعة شمال البلدة، وقاموا بعمليات تفتيش أثارت غضب واستنفار المواطنين.

وأوضح حسب ما نقله موقع صحيفة "القدس" ان الاهالي تجمهروا في الموقع وطالبوا المستوطنين بالرحيل الفوري من اراضيهم، ورفضوا الاستماع لمبرراتهم والسماح لهم بتفقد المنطقة كونها منطقة اثرية دينية، محذرا من اتخاذ أي اجراء استيطاني في المنطقة .

وقال : "لدينا تخوف من ان خطوة المستوطنين هذه تمهد لنشاط استيطاني في هذه المنطقة، خاصة وان قوات الاحتلال أطلقت العنان لهم (المستوطنين) ولم تعمل على منعهم من دخول اراضي البلدة ". واضاف: " ما زعمه المستوطنون حول وجود مقام ديني عار عن الصحة.. هذه ارض فلسطينية ويملكها اصحابها منذ سنوات بعيدة".

وأعرب رئيس المجلس البلدي عن قلق الأهالي تجاه هذه الخطوة التي استهدفت منطقة زراعية، وطالب الجهات المعنية بالتحرك السريع والعاجل لمنع تكرار هذه الخطوة وتوفير الحماية للمنطقة وإغلاق المجال أمام عودة المستوطنين إليها.